نظام الأسد يبحث مع العراق فتح معبري البوكمال والتنف

تاريخ النشر: 22.01.2019 | 13:01 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

بحث العراق مع نظام الأسد  فتح المعابر الحدودية بين البلدين، لتنشيط حركة النقل البري والتبادل االتجاري عبر معبري "البوكمال" و"التنف" شرقي سوريا.

وقال مدير الشركة العامة للنقل البري التابعة للنظام عماد عبد الرازق إنه"تمت مناقشة أهمية تفعيل العلاقات التجارية وفي مقدمتها النقل البري بين البلدين، عبر منفذ البوكمال، وأهمية الربط السككي، عبر منفذ التنف"، حسب بيان صادر عن وزارة النقل العراقية.

ويسعى النظام إلى فتح المنافذ الحدودية في المنطقة لشرقية لوصل الطريق بين طهران وبغداد ودمشق، والسماح للدول الأخرى بمرور حركة النقل البري على أراضيها عبر هذه المنافذ.

وفي الجنوب السوري أعاد نظام الأسد فتح معبر نصيب - جابر الحدودي مع الأردن منتصف شهر تشرين الأول الماضي، حيث اتفق الأردن والنظام على استئناف حركة النقل البري للركاب والبضائع بموجب أحكام اتفاقية النقل البري الموقعة بين الطرفين عام 1999 ومذكرة التفاهم الموقعة عام 2009، بعد توقف دام سنوات عدة. 

كذلك تستعد موانئ دبي إلى إنشاء "ممر توريد" بطول 2500 كيلومتر بين المنطقة الحرة في دبي ومعبر نصيب-جابر الحدودي، عقب تطبيع الإمارات المتحدة مع نظام الأسد وفتح سفارتها في العاصمة دمشق.

يذكر أن وزارة الطرق وبناء المدن الإيرانية وقعت مع النظام في سوريا اتفاقية بشأن إعادة الإعمار في أيلول الماضي، تنص على مد سكة حديدية تصل مدينة البصرة العراقية بمدينة دير الزور السورية.

ويرتبط العراق مع سوريا بثلاثة معابر رسمية تحمل تسميات مختلفة على الجانبين، هي القائم من الجانب العراقي، الذي يقابله البوكمال في الجانب الآخر، والوليد بالعراق ويقابله التنف على الجانب السوري، وربيعة يقابله اليعربية في سوريا.

وأغلقت المعابر الثلاثة إثر سيطرة تنظيم الدولة على مناطق شمالي وغربي العراق صيف العام 2014، إضافة إلى مناطق شاسعة في الطرف الآخر من الحدود السورية، إلا أن سيطرة النظام وقسد على مناطق واسعة في دير الزور وحصر التنظيم في جيب حدودي صغير، أعاد فتح المعابر مع العراق إلى الواجهة. 

ويعد العراق من بين دول قليلة في المنطقة التي احتفظت بعلاقات رسمية مع نظام بشار الأسد، الذي قاطعته دول كثيرة نتيجة قمعه للثورة السورية التي اندلعت عام 2011.

مقالات مقترحة
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير
نظام الأسد يتلقى أول دفعة من لقاحات كورونا ضمن مبادرة "كوفاكس"