نتفليكس تعمل على إنتاج فيلم يروي قصة سباحتين سوريتين

تاريخ النشر: 26.04.2021 | 10:55 دمشق

إسطنبول - متابعات

تعمل منصة نتفليكس (Netflix)، على إنتاج فيلم وثائقي جديد باسم "السباحون" (The Swimmers)، يتحدث عن لاجئتين سوريتين تحولتا إلى سباحتين أولمبيتين.

وقال موقع "Hollywood Reporter" الأميركي، نقلًا عن المنصة، إن الوثائقي من بطولة منال وناتالي عيسى، اللتين ستمثلان شخصيتي الأختين السوريتين يسرا وسارة مارديني.

ويروي الوثائقي قصة الشقيقتين، اللتين فرتا من سوريا في عام 2015، قبل أن تتحولا إلى سباحتين في الألعاب الأولمبية، ومن المقرر عرض الفيلم في عام 2022.

وأشار الموقع إلى أنّه سيشارك في الفيلم ممثلون مشهورون من العالم العربي، وأسماء أخرى عالمية ومنهم، كندة علوش من سوريا، وأحمد مالك من مصر، وجيمس كريشنا فلويد من المملكة المتحدة، ونائل تزيجاي (بريطاني من مواليد السعودية)، وإلمي راشد علمي من المملكة المتحدة (من أصول صومالية)، وماتياس شفايغوفر من ألمانيا. مضيفاً أنّ الوثائقي هو من إخراج المصرية الويلزية سالي الحسيني، التي أخرجت فيلم "أخي الشيطان" عام 2012.

وذكر أن نتفليكس ستنتج الفيلم بالتعاون مع إيريك فلنر وتيم بيفان وعلي جعفر وتيم كول من شركة "ووركينغ تايتل" البريطانية للإنتاج السينمائي، مشيرةً إلى أن المنتج التنفيذي ستيفن دالدري هو المخرج المرشح للأوسكار.

بينما أكدت يسرا مارديني، عبر حسابها الرسمي في إنستغرام، صحة الأخبار المتداولة حول الفيلم، مشيرة إلى أنّ الممثلة كندة علوش ستكون إحدى المشاركين فيه، مضيفة أن الفيلم سيصور في كل من بريطانيا وتركيا وبلجيكا. 

وبرز اسم الشقيقتين مارديني في أثناء هجرتهما من تركيا إلى ألمانيا هربًا من الحرب في سوريا، بعد أن تمكنتا من إنقاذ 20 مهاجرًا على متن قاربهم الذي أوشك على الغرق، وسبحت سارة مارديني إلى الشواطئ اليونانية وهي تسحب القارب مع شقيقتها مدة ثلاث ساعات.