نانسي بيلوسي: سنبدأ إجراءات عزل "ترامب"

نانسي بيلوسي: سنبدأ إجراءات عزل "ترامب"

bylwsy.jpeg
"بيلوسي" تمزّق خطاب "ترامب" في الكونغرس (إنترنت)

تاريخ النشر: 11.01.2021 | 06:04 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلنت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، أمس الأحد، البدء بإجراءات عزل الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، خلال الأسبوع الجاري.

وقالت "بيلوسي" إنّ  مجلس النواب مِن المقرر أن يصوّت، اليوم الإثنين أو غداً الثلاثاء، على قرار يحث مايك بنس - نائب الرئيس الحالي - على اللجوء إلى التعديل 25 للدستور الأميركي، الذي يسمح له وللحكومة بإقالة الرئيس، إذا كان غير قادر على أداء مهامه الرسمية.

وذكرت في رسالة إلى الأعضاء الديمقراطيين - حسب ما نقل موقع صحيفة "ذا هيل" الأميركية - أنّها "ستواصل الاجتماعات مع الأعضاء وخبراء الدستور وغيرهم"، بعد أن تلقت تعليقات حول كيفية الرد على اقتحام مبنى الكونغرس وأعمال شغب التي أحدثها "أنصار ترامب"، يوم الأربعاء الفائت.

وأضافت "بيلوسي" أنّ "مجلس النواب سيمضي في طرح تشريع مساءلة ترامب"، مردفةً "مِن أجل حماية دستورنا وديمقراطيتنا، يتعين علينا التصرف بشكل عاجل لأن هذا الرئيس يشكل خطراً وشيكاً على كليهما".

وتأتي دعوة "بيلوسي" إلى البدء بمشاورات عزل "ترامب"، بعد معلومات متداولة عن طرح فكرة عزله للنقاش بين المشرّعين الجمهوريين، مِن بينهم نائبه "بنس" ووزير خارجيته مايك بومبيو.

اقرأ أيضاً: نانسي بيلوسي تهدد ببدء إجراءات عزل ترامب

وفي مؤتمر - عبر الهاتف - مع التجمع الحزبي لـ مجلس النواب، يوم الجمعة الفائت، أعرب المشرّعون عن دعم شبه إجماعي لـ "مساءلة ترامب"، وفي حال اتخذ قرار "العزل"، فإنّه يقضي على أي آمال لدى "ترامب" للترشح إلى الانتخابات الرئاسية الأميركية القادمة في 2024.

وكان الديمقراطيون وبعض الجمهوريين قد أعربوا، في وقت سابق، عن دعمهم لـ نائب الرئيس مايك بينس وأعضاء آخرين، مطالبين بتطبيق التعديل الدستوري الـ 25 لـ إقالة "ترامب"، خوفاً مِن احتمال إثارته المزيد مِن العنف خلال الأيام المتبقية مِن رئاسته، ولـ تفعيل التعديل الدستوري الـ 25، يتعين على "بنس" وأغلبية إدارة ترامب، إعلانه غير قادر على أداء مهام الرئاسة.

اقرأ أيضاً.. مايك بنس لا يستبعد تطبيق التعديل 25 وعزل ترامب

اقرأ أيضاً: وفق الدستور.. وزراء أميركيون يبحثون إمكانية تنحية ترامب

ورغم أنه لم يتبق لـ"ترامب" في منصبه سوى أيام قليلة، إلا أن تطورات الأحداث تشير إلى أنه قد يُغزل مِن منصبهِ قبل الـ 20 مِن الشهر الجاري، الموعد المقرر لـ تسليم السلطة للرئيس الديمقراطي (جو بايدن)، الفائز بالانتخابات الرئاسية 2020.

ولكن هذا الاحتمال - وفق الإعلام الأميركي - مستبعد نوعاً ما،  نظراً لأن أي مساءلة في مجلس النواب ستفضي إلى محاكمة في مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الجمهوريون، وما يزال المجلس في عطلة حتى الـ 19 مِن الشهر الجاري، أي تنتهي عطلته في اليوم ذاتهِ الذي ستُسلّم فيه السلطة.

تأتي هذه التطورات بعد سابقة خطيرة في الحياة السياسية الأميركية شهدتها العاصمة واشنطن، يوم الأربعاء الفائت، حيث اندلعت مواجهات بين قوات الأمن ومحتجين مِن "أنصار ترامب" الذين اقتحموا مبنى الكونغرس، ما أسفر عن مقتل 5 أشخاص بينهم ضابط شرطة.

اقرأ أيضاً.. صدمة أخرى للأميركان.. كيف تابع ترامب اقتحام الكابيتول؟ |فيديو

اقرأ أيضاً.. أشهر أعمال العنف التي شهدها الكونغرس الأميركي

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار