نازحو هجين يواجهون برد الشتاء في العراء.. والمنظمات غائبة

نازحو هجين يواجهون برد الشتاء في العراء.. والمنظمات غائبة

على الطرفِ الشرقي لنهر الفرات تقع قرى الشحيل وذيبان والطيَّانة، حيث تنتشرُ فيها مخيماتٌ عشوائية لنازحي بلدةِ هجين، ويعيش النازحون ظروفًا إنسانيةً صعبة مع اشتدادِ البردِ وهَطلِ الأمطار، وسط غيابٍ تامٍ للمنظمات الإنسانيةِ الدَولية.

15 تشرين الثاني 2018