موسكو: ندعم استعداد الرئيس التركي للقاء بشار الأسد

موسكو: ندعم استعداد الرئيس التركي للقاء بشار الأسد

الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان في لقاء سابق  مع رئيس النظام في سوريا بشار الأسد (وكالات)
الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان في لقاء سابق مع رئيس النظام في سوريا بشار الأسد (وكالات)

تاريخ النشر: 19.09.2022 | 13:34 دمشق

آخر تحديث: 19.09.2022 | 14:09 دمشق

إسطنبول - وكالات

أكد نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف أن بلاده ترحب باستعداد الرئيس التركي لبحث عقد لقاء مع رئيس النظام السوري، مضيفا أن موسكو "تدعو إلى تطبيع العلاقات بين أنقرة ودمشق".

بوغدانوف قال اليوم الإثنين وفق وسائل إعلام روسية "تدعم موسكو فكرة تنظيم اجتماع لوزيري خارجية تركيا وسوريا.. ونحن على استعداد للمساعدة في عقده إذا لزم الأمر".

واعتبر  أن الاجتماع "سيكون مفيدا"، وقال "نحن نتحدث عن إقامة اتصالات بين الجانبين، حاليا تجري الاتصالات على المستويين العسكري والاستخباري بين الجانبين، ونحن ندعم هذا اللقاء، ونشجعهم على ذلك".

وتابع بوغدانوف "إذا أرادوا، فنحن على استعداد دائما لتهيئة ذلك".

رغبة تركية

وقبل أيام، ذكرت صحيفة "حرييت" التركية، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أعرب عن رغبته في لقاء رئيس النظام السوري بشار الأسد "لو كان مشاركاً في قمة شنغاهاي" في أوزبكستان.

وقالت الصحيفة في تقريرها إن الرئيس التركي أبدى رغبته في لقاء رئيس النظام السوري "لو كان حاضراً في قمة منظمة شنغهاي التي عقدت في العاصمة الأوزبكية سمرقند. لكنه أشار إلى أن الأسد لم يكن يحضر القمة".

التقرير جاء بعد يوم من نقل وكالة "رويترز" عن أربعة مصادر قالت إن رئيس المخابرات التركية عقد اجتماعات متعددة مع نظيره السوري "علي مملوك" في دمشق في الأسابيع الأخيرة، في مؤشر على جهود تبذلها روسيا للتقريب بين تركيا ونظام الأسد بعد القطيعة التي أحدثتها حرب الأخير على السوريين منذ 2011.

وقال معدّ التقرير في صحيفة "حرييت" عبد القادر سلفي، إن أردوغان أدلى بهذه التصريحات بشأن الأسد في اجتماع مغلق لحزب العدالة والتنمية الحاكم.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار