منسقو الاستجابة: العاصفة أضرّت بـ 537 مخيماً في إدلب ومحيطها فقط

منسقو الاستجابة: العاصفة أضرّت بـ 537 مخيماً في إدلب ومحيطها فقط

الصورة
غرقت المئات من مخيمات النازحين في الشمال السوري جراء العاصفة المطرية (إنترنت)
31 آذار 2019
تلفزيون سوريا - متابعات

أحصى فريق "منسقو الاستجابة" تعرض أكثر من 500 مخيم في شمال غرب سوريا للضرر وتشرّد أكثر من 8 آلاف عائلة، نتيجة العاصفة المطرية التي ضربت الشمال السوري يوم أمس السبت.

وأجرى الفريق تقييماً أولياً للأضرار الناجمة عن الهطولات المطرية في مخيمات إدلب ومحيطها، حيث بلغ عدد المخيمات التي تعرضت للأضرار 537 مخيماً، ما تسبب في تضرّر أكثر من 8053 عائلة حتى الآن.

 

 

وبلغت أكبر نسبة تضرّر نتيجة العاصفة المطرية في مخيمات أطمة الجنوبية (49%)، ومخيمات أطمة الشمالية (37%)، يليهما مخيمات سرمدا بنسبة 24%، ثم مخيم الكرامة بنسبة 21%، وتراوحت نسبة الضرر في باقي المخيمات بين 6% و19%.

 

 

ولا تشمل إحصائيات فريق منسقو الاستجابة المخيمات الواقعة في مناطق سيطرة الجيش الوطني شمال حلب وشمال شرقه، والتي تعرضت أيضاً لأضرار كبيرة، بحسب ما أظهرته مقاطع الفيديو التي تم تداولها للمخيمات الغارقة والسيول الجارفة في المدن والبلدات، حيث بلغ منسوب المياه في شوارع بعض المدن أكثر من نصف متر.

 

 

 

وناشد الفريق المنظمات والهيئات الإنسانية المساهمة في تأمين الاحتياجات العاجلة للنازحين والمهجرين ضمن هذه المخيمات، وتحقيق الاستقرار الأولي من خلال العمل على إصلاح الأضرار وشبكات الصرف الصحي والمطري والعمل على رصف الطرقات ضمن المخيمات.

وأوضحت إحصائية منسقو الاستجابة أن مخيمات الشمالي السوري تعرضت منذ عام 2012 وحت الآن إلى عواصف مطرية متفاوتة الشدة، بمعدل مرتين كل عام.

وخلال الفترة ما بين 2018 -2019، تعرضت هذه المخيمات إلى أربع عواصف مطرية خلفت أضراراً كبيرة جداً، حيث بدأت العاصفة الرابعة صباح يوم أمس السبت، وازدادت تدريجياً لتصل ذروتها مساء اليوم ذاته.

وعملت فرق الدفاع المدني على فتح ممرات لتجمعات المياه الكبيرة داخل المخيمات، عبر الجرافات، كما أنقذت ليل أمس خمسة مدنيين كانوا يستقلون سيارة (فان) جرفتها المياه أثناء عبورها عبارة النهر في مخيمات أطمة، ومازالت الفرق مستمرة بالعمل في المخيمات، وتقديم ما يلزم من خدمات للأهالي النازحين هناك.

شارك برأيك