مقتل طفلتين في حادثتين متفرقتين شرقي سوريا

تاريخ النشر: 11.06.2021 | 22:08 دمشق

الحسكة - خاص

قتلت طفلتان وأصيب 4 مدنيين خلال الـ 24 ساعة الماضية، بحادثتين متفرقتين شرقي سوريا، ما يرفع عدد الأطفال الذين قتلوا من جراء الانفجارات في المنطقة لأكثر من 21 طفلا خلال العام الحالي.

وأفاد مراسل موقع تلفزيون سوريا بأن طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات قتلت وأصيب 4 مدنيين صباح اليوم الجمعة، بانفجار لغم من مخلفات الحرب في قرية الكشمة شرق دير الزور.

وأضاف المراسل أن طفلة بعمر العامين قتلت أيضاً مساء أمس، من جراء انفجار صهريج نفط قرب قرية العطشانة التابعة لمنطقة الجوادية بريف الحسكة.

وأوضح المراسل أنه بحسب مصدر خاص من الإدارة الذاتية شمال شرق سوريا، فقد وصل عدد الأطفال دون الـ 15 عاما الذين قضوا بتفجيرات متفرقة شمال شرقي سوريا إلى نحو 21 طفلا خلال العام الحالي.

وأشار المصدر إلى أن مخلفات الحرب واللعب بالأسلحة النارية في ظل إهمال الأهالي هي السبب الرئيسي في إزهاق أرواح أكبر عدد من الأطفال شمال شرقي سوريا، ودعا إلى رفع مستوى وعي المجتمع والانتباه للأطفال، وإبعادهم عن الأجسام المتفجرة، إضافة لإبعاد أي أسلحة خطيرة عنهم.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار