مقتل طفلين وجرح آخر بانفجار لغم أرضي في دير الزور

تاريخ النشر: 03.05.2021 | 19:25 دمشق

دير الزور - خاص

قتل طفلان وجرح آخر الإثنين، بانفجار لغم أرضي في قرية حطلة الخاضعة لسيطرة قوات النظام في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إن لغماً أرضياً انفجر بالأطفال خلال لعبهم في منزل مهجور في القرية ما أدى لمقتل اثنين وجرح الثالث، وتم إسعافه إلى مستشفى الأسد في مدينة دير الزور.

وأضافت المصادر أن الأهالي اضطروا إلى قطع نهر الفرات عبر عبارات مائية لنقل الأطفال بسبب عدم وجود مستشفيات في المنطقة.

وسبق أن قتل طفل، في 15 نيسان الفائت، بانفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، قرب قرية الكشكية شرقي مدينة دير الزور.

وفي الـ 24 من شهر آذار الماضي، قتل طفل وأصيب آخر، بانفجار جسم من مخلفات الحرب في منطقة الشعيطات شرقي دير الزور، في ظل غياب الجهات المسؤولة عن نزع مخلفات الحرب.

وذكرت مصادر محلية أن صاعق هاون من مخلفات الحرب انفجر بطفلين في أثناء لعبهم به في بلدة أبو حمام الشعيطات شرقي دير الزور، مما أدى إلى مقتل الطفل "عمر سلمان"، وإصابة الآخر بجروح خطيرة نقل على إثرها إلى مشفى البلدة.

وقالت مصادر خاصة من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" لموقع تلفزيون سوريا، إنّ مخلفات الحرب أدت إلى مقتل 26 طفلاً، في حين بلغ عدد الأطفال المصابين من جراء هذه المخلفات 113 طفلاً، وذلك بعد مرور عامين على خروج تنظيم "الدولة" من آخر معاقله في دير الزور.