مقتل جنديين تركيين بقصف النظام أثناء انعقاد قمة أردوغان - بوتين

تاريخ النشر: 05.03.2020 | 22:56 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

أعلنت وزارة الدفاع التركية، ليل اليوم الخميس، مقتل جنديين اثنين وإصابة 3 آخرين بجروح جراء قصف من قبل قوات النظام، وذلك أثناء انعقاد قمة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان صادر عنها إن قواتها ردت بشكل مكثف على مصادر النيران في المنطقة، ودمرت الأهداف المحددة.

وأوضح مصدر عسكري من الفصائل لموقع تلفزيون سوريا بأن قصف النظام استهدف نقطة عسكرية للجيش التركي في بلدة النيرب قرب مدينة سراقب.

وأعلن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين عن توصلهما لاتفاق وقف إطلاق النار في إدلب يبدأ منتصف ليل الخميس – الجمعة.

كما اتفق الرئيسان بحسب ما أوضحه وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، على إنشاء ممر آمن بعمق 6 كم شمالي الطريق الدولي حلب – اللاذقية M4، و6 كم جنوبه، في حين سيتم تحديد التفاصيل في غضون 7 أيام.

وقال جاويش أوغلو "ستتوقف كافة الأنشطة العسكرية على طول خط التماس بمنطقة خفض الصعيد في إدلب اعتبارا من منتصف ليل الخميس الجمعة".

وأشار إلى أن دوريات تركية وروسية ستنطلق في 15 مارس/آذار الجاري على امتداد الطريق الدولي حلب – اللاذقية M4، بين منطقتي ترنبة غربي مدينة سراقب وعين الحور بريف اللاذقية الشمالي.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا