مقتل "الزعل" رئيس فرع الجوية في المنطقة الشرقية والمقرب من إيران

تاريخ النشر: 05.07.2020 | 14:52 دمشق

آخر تحديث: 05.07.2020 | 17:02 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص/ متابعات

قُتل العميد جهاد زعل رئيس فرع المخابرات الجوية في المنطقة الشرقية من سوريا (محافظات دير الزور والرقة والحسكة)، والمُقرّب من الحرس الثوري الإيراني، في ظروف غامضة على طريق دير الزور – دمشق.

وأكدت مصادر لشبكة "الشرقية 24" بأن الزعل قُتل مع عدد من مرافقيه على طريق دير الزور- دمشق، في ظروف غامضة لم تتوضح بعد.

 

 

ونعت عدد من الصفحات التابعة للنظام على وسائل التواصل الاجتماعي مقتل الزعل دون تحديد كيفية حدوث ذلك، في حين رجّح ناشطون محليون من المنطقة الشرقية بأنه قُتل بغارة جوية، حيث تزامن استهداف رتله مع تحليق طائرتين لم يتم تحديد هويتهما.

 

107404151_146210063769742_6029171730097182965_n.jpg

 

وشهدت مدينة دير الزور استنفاراً كبيراً بعد وصول جثة الضابط والعناصر الذين قتلوا معه وسط تكتم من قبل النظام على الحادثة.

وتسلّم "الزعل" رئاسة فرع المخابرات الجوية في المنطقة الشرقية في تشرين الثاني 2017، وهي الفترة التي سيطرت فيها الميليشيات الإيرانية والتابعة للحرس الثوري الإيراني على مدينة دير الزور وريفيها الجنوبي والشرقي.

ويرتبط "الزعل" المنحدر من الجولان المحتل، بالحرس الثوري الإيراني ارتباطاً وثيقاً، وتحديداً مع الحاج أبو صادق أحد كبار ضباط الحرس الثوري الإيراني.

وبحسب مركز أبحاث "مسارات الشرق الأوسط"، نشأت العلاقة بين القياديين في منطقة السيدة زينب جنوب دمشق، وتحديداً بلدة حجيرة، حيث تقيم أكثرية من عائلة الزعل، التي انتسب بعض شبّانها إلى ميليشيات تابعة للحرس الثوري الإيراني.

وخلال ترؤّس الزعل قسم المخابرات الجوية في درعا، بين العامَين 2013 و 2017، وتولّيه في الوقت نفسه رئاسة لجنة المصالحات هناك، ظهرت بعض المؤشّرات على علاقته بالإيرانيين، كان منها تكريمه من قبل مركز الإمام المهدي الثقافي برئاسة الشيخ محمود نواف العداي.

بموجب الاتفاق.. قوات النظام تدخل مدينة داعل وتُخلي حاجزاً في درعا البلد
درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
"الصحة العالمية" توصي بأول علاج وقائي للمرضى المعرضين للخطر من كورونا
منظمة الصحة العالمية: الإصابات والوفيات بكورونا تنخفض عالمياً
10 وفيات و170 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا