مع بدء جولة أستانا الـ 13.. ضحايا مدنيون بغارات على حماة وإدلب

تاريخ النشر: 01.08.2019 | 13:08 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:44 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قُتلت امرأة في قصف جوي على مدينة كفرنبل جنوبي إدلب اليوم الخميس، ورجل في غارة جوية في بلدة شمال حماة، وذلك وسط اشتباكات عنيفة بين الفصائل العسكرية وقوات النظام التي تحاول التقدم على جبهات شمال حماة وشمال اللاذقية.

وتزامناً مع بدء محادثات الجولة الـ 13 من أستانا بحضور المعارضة السورية، شنت الطائرات الحربية التابعة للنظام عدة غارات جوية على مدينة كفرنبل صباح اليوم، ما تسبّب بمقتل امرأة وإصابة 4 مدنيين آخرين بينهم طفلان.

وكذلك قضى رجل نازح من مدينة حلفايا بريف حماة الغربي، جراء غارة جوية على الأراضي الزراعية لقرية لطمين بريف حماة الشمالي.

واستهدفت الطائرات الحربية منذ صباح اليوم، بلدة معرة حرمة بريف إدلب الجنوبي ومستودعاً لتخزين الحبوب في بلدة بسيدا جنوبي مدينة معرة النعمان، بالإضافة إلى مدن اللطامنة ومورك وكفرزيتا بريف حماة الشمالي.

وأصيب 3 مدنيين في مدينة كفرزيتا، في وقت متأخر من ليلة أمس جراء استهداف الطيران الحربي الروسي للمدينة بعدة غارات جوية.

وتدور منذ فجر اليوم اشتباكات عنيفة بين الفصائل العسكرية وقوات النظام التي تحاول التقدم على قرية حصرايا بريف حماة الشمالي.

وتشنّ قوات النظام منذ صباح اليوم، تمهيداً مدفعياً وجوياً وصاروخياً عنيفاً على تلال كبانة بريف اللاذقية الشمالي، بهدف التقدم عليها.