مظاهرات تعم قرى دير الزور والرقة تنديداً بسياسات قسد |فيديو

تاريخ النشر: 08.03.2021 | 20:44 دمشق

 دير الزور ـ خاص

خرج العشرات من أهالي ريف دير الزور الغربي، اليوم الإثنين، بمظاهرات في عدد من القرى الواقعة تحت سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية/ قسد"، تنديداً بالفساد واحتجاجاً على حملات تجنيد الشبان التي تشنها قسد في مناطقهم.

وأفادت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا، أن عدداً من أهالي قرى "سفيرة تحتاني" و"الحصان" و"محيميدة" و"الهرموشية" و"العزبة"، خرجوا بمظاهرات قطعوا خلالها الطرق الرئيسة المؤدية لبلداتهم بحرق الإطارات في وسطها.

اقرأ أيضاً: مظاهرات في دير الزور.. وحملة تجنيد إجباري جديدة في الرقة والحسكة

وأضافت المصادر أن المتظاهرين حملوا شعارات نددوا فيها بانتشار الفساد في المنطقة وغلاء الأسعار، وطالبوا بإقالة الفاسدين وإلغاء قرار التجنيد الإجباري، بالإضافة إلى إيجاد حل لأزمة الأفران ورفع رواتب الموظفين.

وتمكن المتظاهرون من تحطيم 3 سيارات تتبع لـ "الإدارة الذاتية" أثناء محاولتها الهرب من تلك القرى، بحسب المصادر.

 

 

اقرأ أيضاً: قسد تشن حملة تجنيد إجباري في الرقة ومنبج

وشهدت البلدات المنتفضة استنفاراً لعناصر قسد الذين انتشروا داخلها بالإضافة إلى وضعهم حواجز تفتيش مؤقتة في محيطها، وسط توتر شديد يسود تلك المناطق بالتزامن مع إغلاق الدوائر التابعة لـ الإدارة الذاتية فيها لليوم الثاني.

وفي سياق متصل، أفادت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا، أن عدة مظاهرات خرجت صباح اليوم الإثنين، في مناطق مختلفة من ريف الرقة، تطالب بمحاسبة المفسدين وتحسين الخدمات و إلغاء "قانون التجنيد" الإجباري، الذي ضيّق الخناق على العديد من شباب المنطقة وخصوصاً المعلمين و الموظفين.

اقرأ أيضاً: معلّمون يتظاهرون ضد قرار التجنيد الإجباري في دير الزور

وتشهد مناطق متفرقة من محافظتي دير الزور والرقة، مظاهرات متكررة احتجاجاً على سياسات "قوات سوريا الديمقراطية/ قسد" و"الإدارة الذاتية" بسبب تردي الأوضاع المعيشية في ظل الارتفاع الكبير بالأسعار وسياسات القمع واعتقال العديد من الأشخاص بهدف التجنيد، ولعدم تقديم خدمات تُذكر للأهالي في تلك المناطق.

 

مقالات مقترحة
ست وفيات و166 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا