مصريون يحتفون بطالب جامعي سوري يدرس ويبيع الحلويات ليعيل أسرته |فيديو

تاريخ النشر: 25.10.2021 | 19:59 دمشق

إسطنبول - متابعات

احتفى مصريون بطالب جامعي سوري يدرس في الجامعة ويعمل في بيع الحلويات ليعيل أسرته.

يعمل الشاب السوري محمد خالد على عربة حلويات صغيرة في ميدان (الأوبرا) وسط العاصمة المصرية القاهرة، وبنفس الوقت يدرس في كلية طب الأسنان بجامعة القصر العيني.

وفي حديثه لجريدة "الأموال" المصرية قال خالد إنه جاء إلى مصر منذ عشر سنوات، ولم يستطع تأمين عمل، فبدأ ببيع الحلويات، لكي يصرف على نفسه وعلى أسرته.

وأوضح أنه يصنع الحلويات في البيت ويبيعها على عربته الصغيرة، ويتساعد هو وأخواه طارق وعمر في صناعتها وبيعها. مشيراً إلى أنه فخور بعمله الذي يؤمّن لقمة العيش له ولعائلته، ومؤكداً أن "العمل والبيع في الشارع ليس عيباً، بل إن العيب هو أن تطلب من الآخرين المال".

وتحدث خالد عن بعض المصريين الذين ساندوه وساعدوه ووقفوا إلى جانبه في وجه بعض الأشخاص الذين حاولوا مضايقته.

وأشاد أحد المصريين الموجودين بالشاب السوري محمد خالد، معرباً عن إعجابه بالحلويات التي يصنعها وبأخلاقه وأن جميع الناس ممتنون له ويشكرون عمله.

ولقيت قصته تفاعلاً كبيراً لدى المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي الذين عبروا عن إعجابهم بالشاب محمد وعن حبهم للسوريين، متمنين الخير له ولكل السوريين.

توقعات باجتياح متحور "أوميكرون" العالم خلال 6 أشهر
عبر سيدة قادمة من جنوب أفريقيا.. الإمارات تسجّل أول إصابة بـ "أوميكرون"
تسجيل أول إصابة بالمتحور "أوميكرون" في الولايات المتحدة الأميركية
فيصل المقداد: لولا علاقتنا مع إيران لكانت الأوضاع ملتهبة في الوطن العربي
بين عالَمين
الرحلة الجوية الأولى لـ "أجنحة الشام" بين مطاري دمشق وأبو ظبي