مستوطنون يقتحمون الأقصى بالتزامن مع طرد عائلة مقدسية من منزلها

تاريخ النشر: 17.02.2019 | 18:48 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

اقتحم عشرات المستوطنين الإسرائيليين بحراسة القوات الخاصة التابعة لشرطة الاحتلال المسجد الأقصى المبارك اليوم الأحد.

وبحسب وكالة الأناضول التركية فإن 60 مستوطناً دخلوا من باب المغاربة في السور الغربي للمسجد، وأقاموا الصلوات التلمودية في باحة المسجد.

ومنذ عام 2003 بدأ المستوطنون باقتحام المسجد لكن وتيرتها ارتفعت بشكل كبير خلال العام الماضي بحسب دائرة الأوقاف الإسلامية المسؤولة عن المسجد، حيث يقومون بذلك في الفترتين الصباحية وما بعد صلاة الظهر من خلال باب المغاربة الذي تسيطر عليه شرطة الاحتلال.

في ذات السياق أخلت قوات تابعة للاحتلال الإسرائيلي عائلة فلسطينية في البلدة القديمة من مدينة القدس، لصالح جمعيات استيطانية إسرائيلية.

وبحسب شهود عيان فإن قوة إسرائيلية اعتدت اليوم على المواطن المقدسي حاتم أبو عصب وعائلته قبل أن تقوم بإخلائهم من المنزل بالقوة، كما قامت باعتقال أبو عصب بعد الإخلاء.

وقبل الإخلاء قامت قوات كبيرة من جيش الاحتلال وقواته الخاصة باقتحام المنزل صباحاً، وفرضت طوقاً عسكرياً على محيطه، وذلك بهدف طرده من منزله الذي يقيم فيه منذ 65 عاماً، وذلك لصالح جمعيات استيطانية استناداً إلى القانون الإسرائيلي المتعلق بأملاك الغائبين.

ويقضي هذا القانون بتحويل أملاك الفلسطينيين غير المقيمين في فلسطين إلى كيان إسرائيلي يسمى "حارس أملاك الغائبين"، والذي بدوره يملك "الحق" بالتصرف فيها.

ويرى الفلسطينيون أن هذه الجمعيات الاستيطانية هي ذراع غير رسمي للحكومة الإسرائيلية لتنفيذ مخططاتها الرامية لتهويد مدينة القدس.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا