محلي كلجبرين يتضامن مع المعتصمين ضد مجلس مدينة اعزاز

محلي كلجبرين يتضامن مع المعتصمين ضد مجلس مدينة اعزاز

مظاهرات أهالي اعزاز شمال حلب للمطالبة بإقالة المجلس المحلي (إنترنت)

تاريخ النشر: 19.08.2018 | 12:08 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلن المجلس المحلي لبلدة كلجبرين في ريف حلب الشمالي، تضامنه "التام" مع المعتصمين ضد المجلس المحلي في مدينة اعزاز لليوم الرابع على التوالي.

وأكد محلي بلدة كلجبرين الواقعة جنوبي مدينة اعزاز، في بيان له أن أهالي البلدة يعلنون تضامنهم التام مع أهالي مدينة اعزاز، "ومطالبهم باختيار ممثليهم  في المجلس المحلي لمدينة اعزاز، مؤسساً على مبادئ الديمقراطية".

وأضاف مجلس كلجبرين  أن موقف أهالي البلدة يأتي بسبب "تدخل المجلس الحالي في اعزاز في الشؤون الداخلية لمجالس البلدات والقرى المجاورة".

 

 

ويستمر اعتصام أهالي مدينة اعزاز لليوم الرابع على التوالي، لمطالبة المجلس المحلي في المدينة بحل نفسه وانتخاب مجلس جديد، وخاصة أن المجلس الحالي انتهت ولايته منذ أشهر.

وسبق ذلك خروج العديد من المظاهرات في المدينة منذ يوم الإثنين الماضي، تحمل نفس مطالب المعتصمين، وتتهم المجلس الحالي بالفساد.

واستجاب حتى الآن ثلاثة من أعضاء المكاتب الطبي والمالي والخدمات في المجلس المحلي، لمطالب المحتجين، معلنين استقالتهم من المجلس.

وطرأت الكثير من التغييرات والاستقالات في صفوف مجلس اعزاز المحلي منذ بدء تشكيله، إلا أن المجلس الحالي ما زال مستمراً في عمله رغم انتهاء ولايته منذ أشهر، في حين لم يتجاوب المجلس حتى الآن مع المطالب الشعبية المتزايدة لحل نفسه وإجراء انتخابات عامة لتشكيل مجلس جديد.

وقامت "الهيئة العامة" في بلدة كلجبرين في بداية الشهر الجاري والمكونة من شخصيات ووجهاء البلدة، بانتخاب مجلس محلي جديد بعد انتهاء ولاية المجلس القديم، وعُيّن المحامي وائل شيخو رئيساً له، بعد أن تم فتح الباب أمام المرشحين.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار