محكمة ألمانية ترفض ترحيل لاجئتين سوريتين إلى اليونان

تاريخ النشر: 21.04.2021 | 12:06 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصدرت محكمة ألمانية قراراً بعدم ترحيل لاجئتين سوريتين حصلتا على حق الإقامة في اليونان، لكنهما تقدمتا بطلب لجوء في ألمانيا.

وقالت صحيفة (زود دوتشه) الألمانية بأن المحكمة الإدارية العليا في مدينة لونبورغ التابعة لولاية سكسونيا السفلى أصدرت قراراً بعدم ترحيل لاجئين سوريين إلى اليونان حتى وإن سبق لهم الحصول على الإقامة في اليونان، موضحة أن "أي لاجئ سوري تنطبق عليه قوانين الحماية في ألمانيا يجب لأن لا يعاد إلى اليونان".

وأوضحت الصحيفة أن قرار المحكمة الإدارية العليا الذي صدر، الإثنين، جاء بعد أن أكدت المحكمة أنه لا يوجد إمكانات لدى اليونان بتوفير الاحتياجات الأساسية للاجئين هناك (سكن، طعام، مواد تنظيف).

وأضافت أن قرار المحكمة الإدارية صدر بعد اعتراض لاجئتين سوريتين على قرار ترحيلهن إلى اليونان، بعد أن رفض مكتب الهجرة واللجوء في مدينة أوسنابروك طلب لجوئهن.

وبررت المحكمة في أوسنابروك سبب الرفض بأن النساء إذا تم ترحيلهن لن يواجهن التشرد، وسيحصلن على مساعدة من منظمات الإغاثة أو الشبكات غير الرسمية الموجودة هناك على أقل تقدير.

لكن بعد أن وصلت الشكوى للمحكمة الإدارية العليا في ولاية ساكسونيا السفلى، فإن الأخيرة أكدت أنه من المحتمل جداً أن تتعرض هاتين السيدتين للتشرد في حال تم إعادتهن إلى اليونان، وأنهن مهددات بالفقر والعيش في ظروف تنتهك حقوق الإنسان.

وكانت المحكمة الإدارية العليا لولاية شمال الراين الألمانية قضت في كانون الثاني الماضي بمنع ترحيل اللاجئين الذين حصلوا على حق اللجوء في اليونان وحصلوا عليه مرة أخرى في ألمانيا.

قرار المحكمة الألمانية جاء بعد شكوى تقدّم بها سوري وإريتري ممن رُفض طلب لجوئهم في البداية، لأن اليونان كانت قد منحتهم وضع الحماية من قبل، إلا أن المحكمة رأت أنها لديهما الحق في الحصول على حق الحماية مرة أخرى في ألمانيا.

وبحسب ما نقلت شبكة "DW" الألمانية، فإن اللاجئتين رُفض طلب لجوئهما من قبل محكمتي أرنسبرغ ودوسلدورف، معتبرتين أنه لا توجد مؤشرات كافية على أن اللاجئين في اليونان قد ينتهي بهم الأمر في وضع غير إنساني.

إلا أن محكمة الإدارة العليا رأت أن هناك خطراً على اللاجئين في اليونان، يتمثّل في أنهم لن يتمكنوا من تلبية احتياجاتهم الأساسية الغذائية والصحية والمأوى لفترة طويلة من الزمن، مشيرة ً إلى أن هناك عدداً كبيراً من الأشخاص المعترف بهم المحتاجين إلى الحماية في اليونان مشردون بالفعل.

والجدير بالذكر أن الحكم الصادر عن محكمة الإدارة العليا في ولاية ألمانية ما، لا يعتبر ملزماً للمحاكم الأخرى، إلا أنه يعد تأثيراً مهماً وإشارة للسلطات الأدنى والأطراف الأخرى في ألمانيا، فيما يتعلق بترحيل اللاجئين.

مقالات مقترحة
لبنان يعيد السماح للسوريين بدخول أراضيه لمراجعة مشفى أو سفارة
الهلال الأحمر القطري يراقب حملة لقاح كورونا شمال غربي سوريا |صور
كورونا.. 13 وفاة و243 إصابة في جميع مناطق سوريا