مجلسا اللطامنة وكفرزيتا يناشدان تركيا لاستكمال نشر نقاط المراقبة

تاريخ النشر: 29.04.2018 | 11:04 دمشق

تلفزيون سوريا

ناشد المجلسان المحليان لكل من مدينتي كفرزيتا واللطامنة في ريف حماة الشمالي الحكومة التركية بالإسراع في نشر نقاط المراقبة في المنطقة.

وأكّد المجلسان المحليان للمدينتين في بيان مشترك، على ضرورة الإسراع بنشر نقاط المراقبة التركية، وذلك لما يترتب عليه من عودة الأهالي إلى منازلهم وحقولهم، وخاصة مع اقتراب وقت حصاد المواسم الزراعية.

وأشار البيان إلى أن أهالي المدينتين والقرى المحيطة يرحبون بنشر نقاط المراقبة، وذلك لما عانوه "من إجرام ومجازر وقصف هستيري متواصل من قبل عصابة الأسد".

واشار البيان إلى أن معاناة أهالي المدينتين النازحين في باقي المناطق المجاورة ستستمر، في حال لم يتم نشر نقاط المراقبة التركية.

وذكر مجلس مدينة اللطامنة في وقت سابق على صفحته على "فيسبوك"، أن وفد الجيش التركي كان قد زار محيط المدينة في جولة استطلاعية بغية وضع نقطة مراقبة، لكن ذلك لم يحصل حتى الآن.

وفي بداية الشهر الجاري، زار وفد تركي عسكري منطقة الخزانات قرب مدينة خان شيخون في جنوب شرق إدلب، ثم توجّه الوفد بعد ذلك نحو مدن مورك واللطامنة وكفرزيتا في ريف حماة الشمالي، ومناطق سهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، بمهمة استطلاعية لتثبيت نقاط مراقبة عسكرية تركية في المنطقة.

ونشر الجيش التركي في السابع من الشهر الجاري نقطة مراقبة قرب مدينة مورك في ريف حماة الشمالي، في حين لم يقم بعد ذلك بنشر نقاط أخرى في المنطقة.

وأنشأ الجيش التركي حتى الآن تسع نقاط مراقبة في ريفي إدلب وحلب ضمن اتفاق خفض التصعيد الذي أبرمته تركيا مع كل من روسيا وإيران في أستانا، حيث تهدف إلى وقف إطلاق النار بين النظام وفصائل المعارضة، والعمل على استمراريته ومراقبة أي إخلال به.

 

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا