مجدداً.. إسرائيل تعتقل رعاة أغنام في ريف القنيطرة

تاريخ النشر: 08.03.2021 | 09:04 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا بأنّ جيش الاحتلال الإسرائيلي يواصل اعتقال رعاة الأغنام السوريين في ريف القنيطرة، في أثناء رعي الماشية قرب حدود الجولان السوري المحتل.

وقالت المصادر إنّ جيش الاحتلال اعتقل الراعي رضوان الفواز في أثناء رعيهِ ماشيته، أمس الأحد، قرب خط فض الاشتباك جانب حرش قرية "كودنة" بريف القنيطرة الجنوبي.

وذكرت المصادر أنّ "الفواز" هو الراعي الثاني الذي يعتقله الجيش الإسرائيلي مِن المكان نفسه، خلال الأيام العشرة الماضية، وهو ضمن الأراضي السوريّة.

ومطلع شهر شباط الماضي، اعتقل الجيش الإسرائيلي اثنين مِن رعاة الأغنام - مِن أبناء محافظة القنيطرة - في أثناء اقترابهم مِن الشريط الحدودي قرب الجولان المحتل.

اقرأ أيضاً.. القنيطرة.. إسرائيل تعتقل رعاة أغنام وتطلق النار على الصيادين

وحسب المصادر فإنّ "كل مَن تعتقله إسرائيل تسلّمه لـ قوات الأمم المتحدة، التي بدورها تسلّمه إلى فرع 220 (فرع سعسع) التابع لـ نظام الأسد، وهو الفرع الأمني المسؤول عن محافظة القنيطرة"، لـ يبقى مصير المعتقل مجهولاً لدى "النظام".

يذكر أنّ إسرائيل تحتل مرتفعات الجولان السوري التي تبلغ مساحتها نحو (1200 كليو متر مربع) منذ العام 1967، وأعلنت ضمها إليها عام 1981، بعد أن شن نظام الأسد حرباً بهدف استعادتها عام 1973، انتهت بتوقيع هدنة ما تزال مستمرة إلى اليوم.

اقرأ أيضاً.. تقرير: إسرائيل تخوض حرباً سرية في الجنوب السوري