ما الرسالة التي أرسلتها الفنانة مي سكاف للشيخ سارية الرفاعي؟

تاريخ النشر: 18.05.2021 | 16:58 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال الشيخ سارية الرفاعي إن الفنانة السورية الراحلة مي سكاف كانت قد وجهت له رسالة شكر وامتنان بعد أن ساعدها في الخروج من معتقلات نظام الأسد.

جاء ذلك خلال مقابلة للشيخ سارية الرفاعي مع تلفزيون سوريا تحدثت فيها عن مطالبته وزير داخلية النظام، للإفراج عن الفنانين المعتقلين، بعد تنظيمهم لتظاهرة بحي الميدان، وسط العاصمة دمشق، دعماً للثورة عام 2011.

وأشار الشيخ سارية إلى أن وزير داخلية النظام قد تفاجأ من طلبه للإفراج عن الفنانين والفنانات قائلاً: "الشيخ سارية يتوسط للفنانين والفنانات"، ليرد عليه الشيخ سارية بأنه نصير لكل مظلوم في سوريا سواء كان مسلماً أو مسيحياً أو درزياً أو علوياً.

وتابع: "وبعد خروج مي من السجن أرسلت لي رسالة تقول بلغ عني الشيخ سارية أبلغ عبارات التقدير والاحترام لأنه بذل جهداً من أجلنا".

وفي 28 من تموز 2018، توفيت الممثلة والمعارضة السورية مي سكاف عن عمرٍ يناهز 49 عاماً، في العاصمة الفرنسية باريس، التي لجأت إليها هرباً من "نظام الأسد" في سوريا وملاحقته الأمنية.

وتعتبر "سكاف" (مواليد دمشق 1969)، من أوائل الفنانين الذين أعلنوا انضمامهم للثورة السورية وتعتبر مِن أيقونات الثورة، وشاركت في معظم المظاهرات المطالبة بسقوط "نظام الأسد"، وفي الاعتصامات المندّدة بجرائمه ضد الشعب السوري، في فرنسا (البلد الذي لجأت إليه) ودول أوروبية أخرى.