ما الخدعة التي استخدمها الأب لإضحاك ابنته على أصوات القذائف؟

تاريخ النشر: 18.02.2020 | 22:24 دمشق

آخر تحديث: 28.02.2020 | 13:38 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

لاقى مقطع فيديو لرجل سوري من مدينة سراقب يضحك هو وطفلته، على صوت القذائف التي تستهدف المدنيين في ريف إدلب انتشاراً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال الرجل الذي يدعى عبد الله المحمد إنه يحاول خداع ابنته سلوى (4 أعوام) لتفادي الصدمة النفسية التي قد تعيشها ابنته بسبب صوت القذائف والغارات الجوية.

وأوضح الوالد أن الفكرة خطرت له عندما خافت ابنته من صوت الألعاب النارية خلال أحد الأعياد، حيث قال لابنته إن أصوات الانفجارات هي ألعاب أطفال، فأصبحت تضحك كلما تسمع صوت قذيفة أو غارة جوية.

وشدد الوالد على أن هذا الموضوع أثّر في نفسية الطفلة بشكل إيجابي، حيث بدأت تضحك بدلا من أن تخاف من أصوات القصف، خاصة عندما ترى والدها يضحك.

وقارن كثير ممن شاهد الفيديو بقصة فيلم "الحياة الجميلة" الذي يحكي قصة طفل ووالده خلال اعتقالهم في المعسكرات النازية في الحرب العالمية الثانية، حيث يقنع الأب ابنه بأن ما يحدث هو مجرد لعبة.

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا