"لقد انتهى الأمر".. أردوغان يؤكد شراء صواريخ إس 400 الروسية

"لقد انتهى الأمر".. أردوغان يؤكد شراء صواريخ إس 400 الروسية

الصورة
الرئيس الأميركي دونالد ترمب ونظيره التركي رجب طيب أردوغان في قمة العشرين(الأناضول)
29 حزيران 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الولايات المتحدة لن تفرض عقوبات على تركيا بسبب شرائها منظومة إس - 400 الروسية.

تصريحات أردوغان جاءت ذلك خلال مؤتمر صحفي اليوم السبت على هامش قمة مجموعة العشرين، في مدينة أوساكا اليابانية.

وقال أردوغان حول العقوبات الأميركية المحتملة "السيد ترمب وضّح هذه المسألة اليوم وسمعنا منه شخصيًا أن مثل هذا الأمر لن يكون واردًا".

أردوغان أكّد أن"منظومة صواريخ إس - 400 أصبحت في مرحلة التسليم، والعدول عن الصفقة في هذه المرحلة لا يليق بدولة كتركيا".

وأشار إلى أن استلام منظومة إس - 400 سيبدأ في النصف الأول من تموز المقبل، واستطرد قائلا "لقد انتهى هذا الأمر".

وأوضح الرئيس التركي أن هناك حقيقة يجب أخذها بعين الاعتبار في هذا الصدد، وهي أن تركيا اتخذت خطوات لشراء أنظمة صواريخ باتريوت الأميركية في عهد الرئيس السابق باراك أوباما، ولكن قالت إدارته وقتها إن "الكونغرس لم يسمح"، وبالتالي لم يقوموا ببيعها لتركيا.

من جهته قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب إن تركيا طلبت شراء منظومة باتريوت الأميركية لكن إدارة أوباما رفضت فذهبت إلى روسيا وطلبت شراء منظومة إس-400.

لكنه جدد معارضته لشراء أنقرة لمنظومة صواريخ إس-400 الدفاعية الروسية معتبرا أنها ماتزال "مشكلة".

ووصف ترمب نظيره التركي بأنه رجل قوي وتجمعهما علاقة طيبة، لافتا أن أردوغان تعرض لمعاملة غير عادلة من الإدارة السابقة على حد تعبيره، و أضاف أن تركيا "كانت صديقة لنا (...) نحن شريك تجاري كبير (بالنسبة لها). وسنصبح أكبر".

وشدد مسؤولون أميركيون في وقتٍ سابق، على أن شراء تركيا منظومة الصواريخ الروسية يعد "إشكالية كبيرة"، بسبب "تهديد أمن مقاتلات إف - 35" الأميركية التي تصنعها شركة "لوكهيد مارتن" بالشراكة مع تركيا. 

 

شارك برأيك