لاجئ سوري يرفع دعوى قضائية على السلطات اليونانية

تاريخ النشر: 02.01.2020 | 12:59 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

رفع لاجئ سوري مقيم في السويد، دعوى قضائية ضد السلطات اليونانية، مطالبا إياها بتعويضات قيمتها 100 ألف يورو، بحسب وكالة الأناضول.

ووفقا لصحيفة افتونبلاديت السويدية، فإن اللاجئ السوري بلال محمد (68 عاماً)، تعرض لجروح من جراء إطلاق قوات خفر السواحل اليونانية النار عليه عام 2014.

وأضافت الصحيفة أن محمد، اتهم عناصر خفر السواحل بإطلاق النار تجاه قارب كان يستقله عام 2014، قرب جزيرة "بسيريموس" اليونانية، ما أدى إلى إصابته بجروح.

وأشارت أنه أقام دعوى قضائية لدى محكمة رودس المحلية ضد السلطات في أثينا، مطالبا الأخيرة بدفع تعويضات قدرها 100 ألف يورو.

ووفق المصدر نفسه، أصدرت قيادة خفر السواحل اليونانية بيانا حول الاتهامات الموجهة إليها، قالت فيه إن قواتها رصدت قاربا يقل 14 مهاجرا غير نظامي عام 2014.

وأضاف البيان، أن قوات خفر السواحل رصدت قيام القارب المذكور "بمناورات خطيرة"، وأنها اضطرت إلى فتح النار باتجاه القارب لإيقاف المحرك. ومن المتوقع أن تصدر محكمة رودس الشهر المقبل، حكمها في القضية.

يذكر أن أكثر من 10 آلاف شخص معظمهم لاجئون سوريون وأفغان عبروا بحر إيجة من تركيا لليونان خلال شهر أيلول من العام الماضي، حيث يعتبر أعلى معدل شهري خلال ثلاث سنوات وفقاً لما ذكرته المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر