لاجئون سوريون وعراقيون ضحايا حادث في اليونان

تاريخ النشر: 09.06.2018 | 11:06 دمشق

تلفزيون سوريا - رويترز

قتل ستة مهاجرين غير شرعيين بينهم "مُهرب" لاجئين إلى أوروبا، كما تعرض اثنان لإصابات شديدة، جراء اصطدام حافلة صغيرة كانت تقلهم بجدار وانقلابها على طريق سريع شمال اليونان.

وقالت الشرطة اليونانية لوكالة رويترز إن القتلى يحملون الجنسية السورية والعراقية، ومن بين القتلى أيضا "مُهرب" كان يقود الحافلة وأوضح متحدث باسم الشرطة "ربما يكون السائق فقد السيطرة على الحافلة.. التحقيق مستمر"، ولم تحدد الشرطة جنسية السائق لكن الحافلة تحمل لوحة أرقام بولندية.

وأشار  مسؤول في مستشفى ببلدة كافالا إلى أن ثلاثة أطفال أعمارهم خمسة وتسعة و12 عاماً كانوا من بين المتوفين في حادث الحافلة التي كانت  تقل 16 شخصا.

وقال تاسوس كاراساوجلو المسؤول في المستشفى لرويترز إن هناك شخصين في حالة حرجة في العناية المركزة وآخر يعاني من إصابات "خطيرة".

وبحسب منظمة العفو الدولية، يوجد أكثر من 47 ألف طالب للجوء عالقين في اليونان، جراء إغلاق طريق الهجرة في البلقان، وتنفيذ الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا في آذار 2016. وبحلول نهاية عام 2017، وصل 29,716 شخصاً إلى اليونان، من تركيا عن طريق البحر، مقارنة بـ 173,450 شخصاً كانوا قد وصلوا في 2016.

وإثر الظروف السيئة التي يعيشها العالقون في اليونان، عبّرت 21 منظمة مدافعة عن حقوق الإنسان بينها "هيومن رايتس ووتش" ومنظمة العفو الدولية الشهر الماضي، عن قلقها إزاء مواصلة اليونان منع اللاجئين من مغادرة جزر في بحر إيجة.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا