قيادي في الحرس الثوري الإيراني: لدينا إشراف استخباري تام على المنطقة العربية

تاريخ النشر: 29.12.2021 | 16:22 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

قال قائد بحرية الحرس الثوري الإيراني، الأدميرال علي رضا تنكسيري، اليوم الأربعاء، إن بلاده لديها إشراف استخباراي تام على المنطقة، في إشارة إلى المنطقة العربية.

وقال علي رضا تنكسيري: "اليوم..الجمهورية الإسلامية تسيطر على المنطقة بالكامل من خلال المتابعة والإشراف الاستخباري الذي يظهر قدراتنا"، مشيراً إلى أن مقتل اللواء قاسم سليماني، قائد فيلق القدس السابق في الحرس الثوري الإيراني، "بعث روح الشجاعة في نفوس مقاتلينا".

وأضاف تنكسيري: "الأعداء لا يقتربون من مياهنا، وفور دخولهم المنطقة يتوجهون لموانئ الدول العربية المحيطة بالخليج".

ويوم أمس الثلاثاء، تحدث عدد من القادة العسكريين الإيرانيين، عن المناورات العسكرية الأخيرة لقواتهم، و"مراقبة العدو، والقدرة على اختراق القبة الحديدة في إسرائيل، وكسر الدرع الصاروخي للعدو".

وفي هذا السياق، قال قائد مقر "خاتم الأنبياء" المركزي للحرس الثوري، اللواء غلام علي رشيد: "إن سَلَم العدو بقدراتنا سوف يقلل من تكاليفه ويحد من أضراره"، لافتاً إلى أن "المناورات تعبر عن مدى استيعابنا لحجم تهديدات الأعداء".

وأردف غلام علي رشيد: "المناورات تعني الحرب قبل الدخول في الحرب، والتحضير لمفاجئة العدو واستباق خطواته..قائد الثورة يؤكد على عدم الاستهانة بتهديدات العدو، ولذلك نقوم كل عام بنحو 30 مناورة للقوات المسلحة، وجزء منها لم يتم الإعلان عنها في الإعلام".

وتأتي التصريحات الإيرانية بعد أيام من كشف مسؤول أمني إسرائيلي رفيع عن تنفيذ الجيش الإسرائيلي هجماتٍ استهدفت عشرات الأهداف التابعة لـ ميليشيا "حزب الله" اللبناني في سوريا، خلال السنوات الثلاث الماضية، مشيراً إلى أن من بينها هجمات شُنت على الحدود الثلاثية مع الأردن.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
"الوطني الكردي": المشروع التركي لإعادة اللاجئين يتعارض مع القرار الأممي 2254
أردوغان يرفض انضمام السويد وفنلندا لحلف شمال الأطلسي
تحذيرات من صيف أكثر حرارة وجفافاً في تركيا
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟