قوات النظام تفرض رسوماً جديدة على المركبات الخارجة من مناطق سيطرة "قسد"

تاريخ النشر: 04.07.2021 | 12:49 دمشق

إسطنبول ـ خاص

فرضت قوات النظام رسوما جديدة على المركبات التي تخرج من مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" نحو مناطق سيطرة النظام تحت مسمى "جمرك إضافي"، تمنح على أساسها ورقة إخلاء مسؤولية.

وأضافت مصادر محلية لموقع تلفزيون سوريا أن "السيارات الخارجة من مناطق قسد إلى مناطق النظام عبر المعابر النظامية تضطر لدفع رسوم جمركية إضافية إلى أول حاجز للنظام بقيمة تتراوح بين مليون ليرة سورية و5 ملايين ليرة بالتنسيق مع شرطة المرور والجمارك الموجودين على الحواجز".

وتشمل هذه الرسوم كل أنواع السيارات التجارية والخاصة والعامة باستثناء الشاحنات المملوكة لشركة القاطرجي.

وقال عزو الحسن صاحب شاحنة نقل مواد غذائية لموقع تلفزيون سوريا "كنت بصدد نقل الخضار من مناطق قسد في الرقة نحو منطقة السبخة لكن معبر الدلحة التابع للنظام أوقفني ومنعني من الدخول حتى أدفع رسوماً جمركية إضافية، بحجة أن هذه السيارة لم تدخل  مناطق النظام منذ أشهر رغم الحمولة التي لدي، إضافة إلى كون سيارتي مجمركة ومسجلة منذ 3 أشهر لدى مواصلات النظام".

وتابع "اضطررت لدفع مليوني ليرة سورية كجمارك إضافية من دون وجه حق رغم دفعي 3 ملايين قبل 3 أشهر رسوم جمرك سنوي" .

وقال محمود السيد وهو طبيب يعمل في مدينة الطبقة: إنه توجه بسيارته إلى محافظة حماة، حيث دفع لحاجز صفيان مبلغ 1.8 مليون ليرة رسوما على سيارته الخاصة، رغم أنها مكتملة الأوراق ومدفوعة الرسوم الجمركية، لافتا إلى "أن من يصل إلى الحاجز  لا يملك خيارا سوى الدفع بسبب حجز السيارة في حال الرفض".

يذكر أن حواجز النظام تطبق هذه الإجراءات منذ مطلع تموز الحالي،  ما أدى إلى عزوف الأهالي عن الذهاب إلى مناطق سيطرة النظام، بسبب فرض مبالغ كبيرة من قبل حاجزي صفيان والبوعاص غربي الرقة، و حاجز السبخة شرقيها، باعتبارها معابر بين مناطق "قسد" ومناطق النظام .

وتسمح معابر النظام ووات سوريا الديمقراطية بمرور الحالات الصحية والطلاب والقوافل التجارية، بعد أن أغلقتها مع كامل مناطق قسد في آذار الماضي.

 

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر