قوات النظام تستهدف دوما بغاز الكلور السام

تاريخ النشر: 13.01.2018 | 15:27 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

أصيب عدد من المدنيين، صباح اليوم السبت، بحالات اختناق، جراء استهداف قوات الأسد مدينة دوما بالغوطة الشرقية، بصواريخ محملة بغاز الكلور السام.

 

وأكد مراسل تلفزيون سوريا "هادي طاطين" إصابة 6 مدنيين بينهم أطفال، بحالات اختناق وضيق في التنفس، إثر قصف قوات النظام المنطقة القريبة من الطريق الدولي "دمشق – حلب" بمحيط مدينة دوما، بثلاثة صواريخ أرض-أرض من طراز "جولان" محملة بغاز الكلور.

وبموازاة ذلك، ناشد المجلس المحلي لمدينة دوما، عبر بيان وصل إلى تلفزيون سوريا نسخة منه، المنظمات الدولية بتحمل مسؤوليتها في حماية المدنيين من آلة القتل والدمار بجميع أنواع الأسلحة بما فيها المحرمة دولياً.


وخلال الأيام الماضية، كثفت قوات النظام السوري والطائرات الروسية من وتيرة استهدافها لمدن وبلدات الغوطة الشرقية، الأمر الذي خلف عشرات الضحايا في صفوف المدنيين، وذلك بالتزامن مع ارتفاع حدة المعارك المستمرة التي تشهدها "إدارة المركبات" في مدينة حرستا.

 

"رايتس ووتش" اتهمت النظام العام المنصرم بشن 8 هجمات كيميائية في عدة مناطق بسوريا


وكانت قوات النظام قد استهدفت خلال العام المنصرم، عدة نقاط ومناطق بالغوطة الشرقية بصواريخ تحمل غاز الكلور السام.


يشار إلى أن منظمة هيومن رايتس ووتش اتهمت قوات الأسد منتصف العام المنصرم، بشن ثماني هجمات كيميائية في عدة مناطق بسوريا، ما أدى إلى مقتل تسعة أشخاص بينهم أطفال.


كذلك أصدرت "منظمة حظر الأسلحة الكيماوية" تقريراً حول "شبهات" بوقوع ثماني هجمات بغازات سامة في سوريا منذ بداية العام الماضي، في شرق حلب وريف حلب الغربي وجنوب حمص وشمالي حماة وريف دمشق وإدلب، حيث قابلت اللجنة شهودا، فيما تواصل المنظمة جمع الأدلة.


والجدير بالذكر، أن قوات النظام السوري استخدمت غاز السارين أو غاز الأعصاب في حق سكان الغوطة الشرقية ومعضمية الشام بالغوطة الغربية، فقُتل أكثر من 1500 شخص أغلبهم من النساء الأطفال يوم 21 /آب 2013.

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان