قصف لـ نظام الأسد يودي بحياة طفل في ريف حماة

تاريخ النشر: 03.02.2021 | 11:54 دمشق

إسطنبول - خاص

قضى طفل وأصيب مدنيون آخرون، اليوم الأربعاء، بقصفٍ صاروخي لـ قوات نظام الأسد استهدف سيارة مدنيّة في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إنّ قوات النظام استهدفت بصاروخ موجّه سيارة مدنية في قرية المنصورة، ما أدّى إلى مقتل طفل (15 عاماً) وإصابةِ مدنيين آخرين.

ووجّه الدفاع المدني إحدى فرقهِ إلى منطقة الاستهداف وعمِلت على انتشال جثمان الطفل وإسعاف المصابين إلى نقطة طبيّة في ريف حماة.

وسبق أن أصيب طفلان، أمس الثلاثاء، إثر استهداف قوات النظام - بصاروخ موجّه - سيارةً مدنيّة أيضاً كانت مركونة أمام أحد المنازل في قرية الزيادية في منطقة سهل الغاب.

يشار إلى أنّ نظام الأسد زعم، أواخر شهر كانون الثاني الفائت، بأنّ عائلةً كاملة قضت بغارة "إسرائيلية" في مدينة حماة، إلّا أنّ العائلة قضت إثر سقوط صاروخ مِن الدفاع الجوي التابع لـ"النظام" فشِل في إصابةِ هدفه حين تصدّيه للغارة.

اقرأ أيضاً.. حماة.. صاروخ دفاع جوي للنظام لم يصب هدفه يتسبب بمقتل عائلة