قصف لـ روسيا و"نظام الأسد" يوقع ضحايا في حماة وحلب

قصف لـ روسيا و"نظام الأسد" يوقع ضحايا في حماة وحلب

الصورة
ضحايا بقصفٍ روسي على بلدة قلعة المضيق غرب حماة (أرشيف - إنترنت)
28 نيسان 2019
تلفزيون سوريا - متابعات

قتل وجرح عدد مِن المدنيين بينهم نساء وأطفال، ليل السبت - الأحد، بقصفٍ جوي نفّذته طائرات حربية روسيّة على ريف حماة، وقصفٍ مدفعي نفّذته قوات "نظام الأسد" على ريف حلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن غارات بالصواريخ شنتها طائرات حربية روسية على بلدة قلعة المضيق شمال غرب حماة، ما أسفر عن مقتل 5 مدنيين (بينهم امرأة مِن ذوي الاحتياجات الخاصة)، وجرح آخرين، نقلوا إلى نقاط طبية في المنطقة.

وأضاف المراسل، أن قرية الحواش في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي، تعرّضت أيضاً لـ ثلاث غارات بالصواريخ مصدرها الطائرات الحربية الروسيّة، واقتصرت الأضرار على المادية.

وسبق أن قتل خمسة مدنيين وجرح آخرون (بينهم امرأة)، أمس السبت، إثر غارات بالصواريخ شنتها طائرات حربية تابعة لـ سلاح الجو الروسي، على قرية العمقية في منطقة سهل الغاب غرب حماة.

أمّا في محافظة حلب، فقد جرحت طفلتان بقصفٍ مدفعي وصاروخي لـ قوات "نظام الأسد" على بلدة زمّار في الريف الجنوبي، عمِلت فرق الدفاع المدني على التوجّه إلى مكان القصف وإسعاف الطفلتين.

كذلك، قصفت قوات النظام براجمات الصواريخ، بلدة العيس جنوب غرب حلب، ما أدّى إلى نفوق عشرات رؤوس الأغنام - حسب ناشطين -، تزامناً مع قصفٍ مماثل طال قرى (زيتان، وخلصة، والحميرة) المجاورة، واقتصرت الأضرار على المادية.

في المقابل، ردّت "هيئة تحرير الشام" على قصف قوات النظام لـ ريف حلب، واستهدفت بأكثر مِن 25 قذيفة مدفعية وصاروخية، مواقع "النظام" في منطقة "سد شغيدلة" وبلدة الحاضر بالريف الجنوبي، دون معلومات عن خسائر.

وردّاً على القصفِ المستمر لـ روسيا وقوات "نظام الأسد"، نفّذت فصائل عسكرية، أمس السبت، ثلاث عمليات "انغماسية" ضد مواقع "النظام" في ريفي حلب وحماة، ما أسفر عن مقتل أكثر مِن 50 عنصراً لـ قوات النظام وجرح آخرين.

اقرأ المزيد.. قتلى لـ"نظام الأسد" بعمليات "انغماسية" في ريفي حلب وحماة

يشار إلى أن قوات "نظام الأسد" وروسيا تواصلان ارتكاب المجازر في محافظة إدلب، وتخرقان اتفاق "المنطقة المنزوعة السلاح" (التي تضم محافظة إدلب وأجزاء مِن أرياف حلب وحماة واللاذقية)، ولم تتوقّف الخروق منذ بدء سريان الاتفاق الذي توصّلت إليه تركيا وروسيا في مدينة سوتشي الروسية، يوم 17 من أيلول 2018، ما أسفر عن وقوع مئات الضحايا مِن المدنيين.
 

شارك برأيك