قصف جوي لروسيا والنظام يوقع ضحايا بريف إدلب

تاريخ النشر: 09.03.2019 | 19:03 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

شنت طائرات النظام الحربية والطائرات الروسية عدة غارات اليوم السبت على ريف إدلب ما أسفر عن مقتل عدد من المدنيين وإصابة آخرين.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن الطائرات الروسية استهدفت بلدة المنطار بريف جسر الشغور الشرقي بأربع غارات ما أدى لمقتل إعلامي من الخوذ البيضاء يدعى محمود عبد العال وامرأتين وطفل وإصابة عنصرين من الدفاع المدني.

كما أغارت طائرات النظام الحربية على مدينة سراقب بريف إدلب ما أسفر عن مقتل مدنيين اثنين وجرح آخرين، فضلاً عن قصف بلدة معرشمارين بريف معرة النعمان الشرقي بالصواريخ الفراغية دون ورود أنباء عن إصابات، وفق المراسل.

وتجدّد القصف المدفعي والصاروخي ليل أمس الجمعة وفجر اليوم على مناطق متفرقة من إدلب وحماة، بعد ساعات قليلة من انتهاء الدورية التي سيرها الجيش التركي يوم أمس الجمعة.

وسيّر الجيش التركي يوم أمس الجمعة، دورية في المنطقة المنزوعة السلاح في إدلب، وطالب وزير الدفاع التركي خلوصي أكار موسكو بالضغط على حليفها الأسد لوقف هجماته وانتهاكاته لاتفاق وقف إطلاق النار.

وتأتي هذه الإجراءات بعد أن شهدت منطقة إدلب منذ بدء سريان اتفاق سوتشي في السابع عشر من أيلول الفائت، عمليات قصف مكثفة من قبل قوات الأسد، أدت إلى سقوط مئات الضحايا المدنيين وتهجير عشرات الآلاف من المدن والقرى الواقعة في المنطقة المنزوعة السلاح إلى مناطق أكثر أمناً.

 

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا