قسد: نظام الأسد أفضل لنا من تركيا

تاريخ النشر: 26.01.2019 | 15:01 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قالت إلهام أحمد، الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية الذراع السياسي لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" إن نظام الأسد أفضل لنا من تركيا.

وأضافت أحمد في مقابلة مع وكالة بلومبيرغ في واشنطن، نُشرت اليوم السبت، أن الذهاب إلى النظام ليس مريحا لقسد، وتابعت "لكن إذا حشرنا في الاختيار بين ميليشيا تركية تهاجم مناطقنا، والتوصل إلى اتفاق مع بشار الأسد، نحن سنذهب إلى النظام".

وذكرت أحمد أن المنطقة الآمنة التي يجري الحديث عنها، "لن تكون آمنة على الإطلاق بالنسبة للأكراد، بل مستنقع إرهاب". على حد تعبيرها.

وكشفت أحمد للوكالة أن قسد قدمت للأسد بدعم من روسيا، خريطة طريق من 11 نقطة لإعادة دمج منطقة الجزيرة السورية في ظل حكومة النظام. وقالت "إن سوريا الجديدة يجب أن تكون لا مركزية. لكننا نريد وحدة سوريا. نحن لا نريد الانفصال".

وأشارت المسؤولة في قسد إلى أنها في واشنطن لسماع تطمينات وشرح وجهة نظرها. وأكدت أن ما سمعته من الأميركيين يوحي بأن الولايات المتحدة "لم تحدد موعدًا نهائيًا للانسحاب بعد".

وقبل يومين قال سيبان حمو قائد وحدات حماية الشعب: إن المحادثات مع نظام الأسد بشأن مستقبل شمال شرق سوريا ستبدأ في الأيام المقبلة بعد رد فعل "إيجابي" من دمشق.

وحدات حماية الشعب كثفت اتصالاتها مع النظام عقب قرار واشنطن سحب قواتها من شمال وشرق سوريا، واستعداد تركيا لشن عمل عسكري ضد "قسد" التي تشكل "الوحدات" عمودها الفقري.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كان قد أعلن منتصف الشهر الجاري أن تركيا ستنشئ منطقة آمنة شمال سوريا، وذلك بعد مناقشة الموضوع مع نظيره الأميركي ترمب، الذي أشار في تغريدة على تويتر إلى أن بلاده ستنشئ منطقة آمنة بعمق 20 ميلاً لمنع تنظيم الدولة من إعادة "تجميع نفسه".

 

 

مقالات مقترحة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
إصابة الشيخ يوسف القرضاوي بفيروس كورونا