قسد تشن حملة تجنيد إجباري في ريفي دير الزور والرقة

تاريخ النشر: 29.05.2021 | 19:34 دمشق

الرقة - خاص

شنت الشرطة العسكرية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" اليوم السبت، حملة تجنيد قسري واسعة طالت عشرات الشبان في ريف دير الزور والرقة.

واعتقلت الشرطة العسكرية بالتنسيق مع قوات الأساييش عبر حواجز طيارة، ودوريات جوالة أكثر من 55 شابا حتى اللحظة خلال ساعات اليوم.

وشملت الاعتقالات نحو 30 شابا من "الشعفة والسوسة وأبو حمام والكشكية شرقي دير الزور" تم نقلهم إلى معسكرات التدريب في منطقة المعامل شمالي دير  الزور.

كما شملت الحملة اعتقال 20 شخصا في كسرة فرج وكسرة جمعة وكسرة محمد علي "جنوبي مدينة الرقة، حيث تم نقل الشبان إلى معسكر للتدريب في الفرقة الـ 17 شمالي مركز مدينة الرقة.

وأقدمت قوات سوريا الديمقراطية على نشر عشرات الحواجز من الباغوز وصولا إلى هجين شرقي دير الزور.

وتزايدت خلال الفترة الماضية حملات التجنيد الإجباري من قبل قوات سوريا الديمقراطية في محافظات الرقة والحسكة ودير الزور، رغم هدوء جبهات القتال شمالي الرقة.

وتستهدف الاعتقالات الشبان ضمن الفئة العمرية (1990 - 2002)، من بينهم من يملك عذرا قانونيا يستثنيه من حملة التجنيد "وحيد ومعيل وأصحاب الأمراض المزمنة".