قتلى وجرحى لـ قوات النظام بمحاولة تسلّل شمال اللاذقية

تاريخ النشر: 04.10.2019 | 19:12 دمشق

آخر تحديث: 04.10.2019 | 20:36 دمشق

قتل وجرح عدد مِن عناصر قوات نظام الأسد، اليوم الجمعة، جرّاء محاولة تسلل إلى مواقع فصائل "الجبهة الوطنية للتحرير" في ريف اللاذقية الشمالي.

وقالت "الجبهة الوطنية" في بيان اليوم، إنّها صدّت محاولة تسلل لمجموعة مِن قوات النظام مجهّزة بأسلحة قناصة وكواتم صوت على محور قرية "الصراف" في منطقة جبل التركمان.

وأضافت "الجبهة الوطنية"، أن اشتباكات اندلعت بين الطرفين، وانتهت بالتصدّي للمجموعة المتسلّلة التابعة لـ قوات النظام وقتل وجرح عدد مِن عناصرها، دون معلومات عن خسائر في صفوف "الجبهة".

وحسب ناشطين، فإن عملية تسلّل قوات النظام إلى نقاط الفصائل في جبل التركمان، ترافقت مع إلقاء مروحيات "النظام" براميل متفجرة على محور تلة "الكبينة" (الكبانة) التي تسيطر عليها الفصائل في منطقة جبل الأكراد المجاور.

ويشهد ريف اللاذقية الشمالي - بشكل متكرر - محاولات تقدّم مِن قوات النظام - وسط دعم جوي روسي -،  فيما تعلن الفصائل العسكرية في المنطقة عن التصدّي لتلك المحاولات في كل مرّة، ويتكبّد "النظام" خلالها خسائر كبيرة.

يشار إلى أن فصائل الجبهة الوطنية للتحرير العاملة في أرياف إدلب وحماة واللاذقية اندمجت مع فصائل الجيش الوطني في جسم عسكري واحد يتبع مباشرة لـ وزارة الدفاع برئاسة (اللواء سليم إدريس) في الحكومة السورية المؤقتة.