قتلى لقوات النظام في هجوم على مواقعه بريف حماة

تاريخ النشر: 26.06.2019 | 13:54 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قتل وجرح أكثر من 15 عنصراً من قوات النظام إثر هجوم شنته كتيبة "أنصار التوحيد" الإسلامية على مواقع النظام شمال مدينة حماة أمس الثلاثاء.

وقال مصدر خاص لـ  وكالة سمارت "إن مجموعة من كتيبة أنصار التوحيد هاجمت عدة مواقع لقوات النظام قرب قرية عطشان (30 كم شمال مدينة حماة)، حيث اندلعت اشتباكات بينهما، أسفرت عن مقتل وجرح أكثر من 15 عنصراً من قوات النظام، كما قتل عنصران من أنصار التوحيد وجرح ثلاثة آخرون".

وأضافت الوكالة أن أنصار التوحيد" استولَوا على قاعدة صواريخ من نوع كورنيت، ودبابة وسيارة مثبَّت عليها رشاش متوسط، إضافة إلى رشاشات خفيفة وذخيرة".

وتشكلت كتيبة "أنصار التوحيد" عام 2018، وتعمل ضمن غرفة عمليات مشتركة مع تنظيم "حراس الدين" التابع لتنظيم "القاعدة" في مناطق التماس مع قوات النظام شمالي وغربي محافظة حماة، بحسب الوكالة. 

وتدور اشتباكات ومعارك بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها من جهة والجبهة الوطنية للتحرير والفصائل الإسلامية من جهة أخرى في ريفي حماة و إدلب منذ نيسان الماضي. 

يشار إلى أن المرحلة الأولى مِن معارك حماة التي حملت اسم "دحر العدوان" انتهت، مساء يوم السادس مِن الشهر الجاري، بالسيطرة على عددٍ مِن القرى والمواقع العسكرية التي كانت تحت سيطرة قوات النظام، وهي (تل ملح، والجبين، وحاجزا البراد والخزان، وتلة الظهرة) شمال غرب حماة، والمرحلتان الأولى والثانية هما جزء من معركة ستستمر على مراحل عدّة، بهدف استعادة السيطرة على المناطق التي استولى عليها "النظام" مؤخّراً في المنطقة.
 

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان