قتلى لـ"قسد" و"نظام الأسد" بهجومين منفصلين في الرقة

تاريخ النشر: 12.05.2019 | 10:05 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:38 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قتل وجرح عدد مِن عناصر قوات "نظام الأسد" و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، أمس السبت، بهجومين منفصلين استهدفا مواقع للطرفين في ريف الرقة.

وقالت شبكة "فرات بوست" على صفحتها في "فيس بوك"، إن عنصرين مِن "قسد" قتلوا برصاص مجهولين استخدموا أسلحة مزوّدة بـ"كاتم صوت"، بعد تسلّلهم إلى أحد المحارس عند الحاجز الجنوبي لـ بلدة المنصورة جنوب غرب الرقة.

وأضاف ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أن "قسد" نشرت عدداً مِن الحواجز ونقاط التفتيش داخل بلدة المنصورة، كما استقدمت قوات إضافية لدعم الحاجز الجنوبي المُستهدف.

وأعلنت "قسد" - حسب ناشطين - الاستنفار، يوم الجمعة الفائت، عقب إلقائها القبض على عنصرين تابعين لـ تنظيم "الدولة"، قتلا أحد عناصر حاجز "قسد" في قرية الصفصافة بريف الرقة الغربي.

مِن جهةٍ أخرى في الرقة، أفاد ناشطون محليون، بأن عنصرين اثنين مِن قوات "نظام الأسد" قتلا، أمس، بهجوم شنّه مجهولون استهدف حاجزاً لـ"النظام" عند مدخل بلدة معدان في الريف الشرقي.

وتخضع أجزاء مِن محافظة الرقة لـ سيطرة قوات "نظام الأسد"، بينما تسيطر "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على القسم الأكبر منها، بعد معارك خاضتها - بدعم مِن التحالف الدولي - مع تنظيم "الدولة"، انتهت بانسحاب الأخير، في تشرين الأول 2017.

يشار إلى أن تنظيم "الدولة" ما يزال يصعّد مِن عملياته العسكرية - عبر إطلاق النار وتنفيذ تفجيرات - ضد قوات "نظام الأسد"، وجميع مكوّنات "قسد" والأجهزة الأمنية المرتبطة بها في أرياف الرقة والحسكة ودير الزور، رغم إعلان "قسد"، يوم 23 آذار الفائت، القضاء عليه عسكرياً في آخر معاقله بمنطقة الباغوز شرق دير الزور.

 

مقالات مقترحة
الإصابات بفيروس كورونا ترتفع في تركيا
14 حالة وفاة و384 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر