قتلى لـ"النظام" وميليشيات إيران باشتباكات وملغّمة غرب حلب

تاريخ النشر: 10.02.2020 | 15:51 دمشق

آخر تحديث: 11.02.2020 | 13:15 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قتل وجرح عدد مِن عناصر قوات نظام الأسد والميليشيات الإيرانية المساندة لها، اليوم الإثنين، بـ تفجير ملغّمة للفصائل العسكرية في ريف حلب الغربي، تزامناً مع اشتباكات ما تزال مستمرة بين الطرفين في المنطقة.

وقالت شبكة "إباء" الإخبارية، إن أحد عناصر "هيئة تحرير الشام" فجّر عربة ملغّمة كان يقودها وسط تجمّعات قوات النظام والميليشيات الإيرانية على محور قرية "ميزناز" غرب حلب، ما أدّى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف "النظام" والميليشيا.

وأضافت الشبكة، أن عدداً مِن عناصر قوات النظام  - بينهم ضابط برتبة نقيب - قتلوا وجرح آخرون مِن عناصر الميليشيات الإيرانية، باشتباكات ما تزال مستمرة مع الفصائل العسكرية على محور قريتي ميزناز - كفر حلب.

كذلك، استهدفت الفصائل العسكرية بالصواريخ وقذائف المدفعية، تجمّعات الميليشيات الإيرانية في قرى الكسيبية والبوابية جنوب غرب حلب، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات.

وأعلنت الجبهة الوطنية للتحرير عبر معرّفاتها الرسمية، مقتل مجموعة عناصر لـ قوات النظام والميليشيات الإيرانية وتدمير آليات عسكرية، إثر استهدافهم بصواريخ مضادة للدروع على محور الراشدين غربي حلب.

ونقلت "إباء" عن مصدر عسكري في "هيئة تحرير الشام"، أن عدداً مِن عناصر الميليشيات الإيرانية قتلوا، مساء أمس، بتفجير "الهيئة" عربة ملغّمة في قرية "الكماري" جنوب غرب حلب.

وكانت قوات النظام والميليشيات المساندة لها قد سيطرت، خلال اليومين الفائتين، على بلدة العيس وتلتها الاستراتيجية وقرى مجاورة واقعة غربي الطريق الدولي (M5)، إضافةً لـ سيطرتها على قرى جديدة شرق إدلب، تزامن ذلك مع طلب الحكومة التركيّة مِن الفصائل العسكرية رفع الجاهزية في المنطقة.

اقرأ أيضاً.. قوات النظام تسيطر على عدد من البلدات جنوب حلب وشرق إدلب

 
 
مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا