قبيل لقائه بوتين.. أردوغان يجدد رفضه لأي هجوم على إدلب

تاريخ النشر: 17.09.2018 | 13:09 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبيل بدء قمته الثنائية مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين أن بلاده لن تكون ضمن عملية عسكرية لقصف إدلب بحجة الحرب على التنظيمات الإرهابية، واصفاً النظام السوري بـ "المجرد من الإحساس".

وقال أردوغان في تصريحات للصحفيين على متن الطائرة التي عاد فيها من أذربيجان إلى أنقرة "نقوم بخطوات مشتركة لمحاربة العناصر الإرهابية التي تتخفى بين عناصر المعارضة السورية في إدلب، ونقوم باتخاذ كل التدابير اللازمة، لكننا لن نكون ضمن عملية قصف على إدلب عبر اتخاذ الإرهاب ذريعة".

وأوضح أردوغان أن التفاهمات المشتركة بين روسيا وتركيا والتحالف الدولي من الممكن أن تُوصل إلى صيغة للتخلص من مشكلة الإرهاب في إدلب.

وحول لقائه مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في سوتشي اليوم الاثنين، أفاد أردوغان بأنه سيبحث الملفات الثنائية خاصة المسألة السورية وملف إدلب، مشيراً إلى أنه "إذا استمرت الأمور على هذا الحال ربما تكون النتائج صعبة على الجميع، يجب ألا نسمح بحصول ذلك".

وأضاف "يجب أن نصل إلى حل مع روسيا والتحالف الدولي، سوف تكون لنا فرصة لطرح هذه الأمور خلال مشاركتي بأعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة قبيل نهاية الشهر وخلال زيارتي لألمانيا".

ولفت الرئيس التركي إلى أن الجهود التركية أدّت إلى هدوء في إدلب خلال الأيام الثلاثة الماضية، لكنه اعتبر أن "الوضع غير مطمئن لنا حتى الآن".

ويجتمع اليوم الإثنين الرئيسان التركي والروسي في مدينة سوتشي الروسية للتباحث في عدد من القضايا وعلى رأسها منطقة إدلب، بعد فشل قمة طهران الأخيرة للوصول إلى حل مناسب حول المنطقة.

وأشار بيان صادر عن المركز الإعلامي للرئاسة التركية يوم أمس الأحد، أن وفدي البلدين من وزراء ومسؤولين معنيين سيعقدون اجتماعاً آخر إلى جانب اللقاء الثنائي للرئيسين التركي والروسي.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا