فريق فيلم "واجب" ينسحب مِن مهرجان اسطنبول بسبب "إسرائيل"

تاريخ النشر: 17.04.2018 | 18:04 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

انسحب فريق الفيلم الفلسطيني "واجب"، مِن المشاركة في مهرجان اسطنبول السينمائي في تركيا، على خلفية وجود شركة "إسرائيلية" راعية للمهرجان.

وقال الممثل الفلسطيني "محمد بكري" (بطل الفيلم)، إنه وفريق الفيلم للمخرجة "آن ماري جاسر"، انسحبوا مِن "مهرجان اسطنبول السينمائي"، بعد علمهم بأن شركة "آرت إسرائيل" (التابعة رسمياً لوزارة الخارجية في حكومة الاحتلال الإسرائيلي") شريكة وداعمة مالياً للمهرجان.

وأضاف "بكري" على حسابه في "فيس بوك"، أنهم اشترطوا في رسالة وجّهوها لـ إدارة المهرجان، أن فريق فيلم "واجب" مستعد للحضور في حال أعلنت الإدارة على جميع وسائل الإعلام، إنها تسحب المشاركة "الإسرائيلية".

وفيلم "واجب" للمخرجة الفلسطينية "آن ماري جاسر"، وبطولة "محمد بكري وصالح بكري" ومساهمة "شركة ميتافورا" في إنتاجه، يشارك ضمن "مهرجان اسطنبول" رغم انسحاب فريقه كاملاً، كما مثّل الفيلم رسمياً فلسطين عن فئة أفضل فيلم بلغة أجنبية ضمن جوائز الـ "أوسكار".

ويحكي الفيلم، أبعاد العلاقة بين ابن ووالده ضمن إطار الكوميديا السوداء، عندما يعود الابن من الغربة ويساعد بتحضيرات حفل زفاف أخته في مدينة الناصرة، ويصر الأب، ضمن مفهوم الواجب  في التقليد الاجتماعي، أن يسلِّم بطاقات الدعوة لكل الأقارب بنفسه مع ابنه، وخلال حواريهما في الطريق تتكشف الخلافات قي وجهات النظر والطباع بينهما.

يشار إلى أن عدداً من الفنانين الفلسطينيين انسحبوا أيضاً مِن مهرجان اسطنبول السينمائي، عقب نداء وجهته "حركة مقاطعة إسرائيل" للانسحاب على إثر الشراكة القائمة مع المؤسسة الإسرائيلية "آرت إسرائيل" الداعمة المالية للمهرجان.

مقالات مقترحة
المطاعم السورية تعود لاستقبال روّادها في غازي عنتاب والوالي يحذر
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا