فريق عمل روسي - إسرائيلي لإخراج إيران من سوريا

تاريخ النشر: 28.02.2019 | 10:02 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

كشف مصدر حكومي إسرائيلي عن أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو اتفق خلال زيارته لموسكو مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على تشكيل فريق عمل لإبعاد القوات الأجنبية من سوريا.

ونقلت وكالة "تاس" الروسية عن مصدر حكومي إسرائيلي رفيع المستوى، لم تسميه، قوله "تم اتخاذ قرار بتشكيل فريق عمل بمشاركة روسيا وإسرائيل وعدد من الدول الأخرى لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا"، دون أن يعطي توضيحات إضافية عن الدول المشاركة.

ويأتي هذا الاتفاق في زيارة نتنياهو الأخيرة يوم أمس إلى موسكو برفقة رئيس مجلس الأمن القومي مائير بن شابات ورئيس الاستخبارات العسكرية تامير هيمان.

وبحسب بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، فقد اعتبر نتنياهو في لقائه بوتين، أن إيران وأتباعها ما يزالون يشكلون "الخطر الأكبر" والتهديد الأمني الرئيسي في المنطقة، مشدداً على أن بلاده ستبذل ما في وسعها لوقف هذا التهديد.

وفي هذا السياق، قال نتنياهو "نحن مصممون على مواصلة عملنا الحازم ضد محاولات إيران التي تدعو لإبادتنا، بالتموضع عسكريًا في سوريا".

ويعد هذا اللقاء الحادي عشر بين نتنياهو وبوتين منذ إعلان التدخل الروسي عسكرياً في سوريا في أيلول من العام 2015، وتركّزت كل اللقاءات في تعزيز آليات مواجهة التمدد الإيراني في سوريا، وزيادة التنسيق العسكري بين روسيا وإسرائيل لمنع أي احتكاك بين جيشي البلدين في سوريا.

ويجدّد المسؤولون العسكريون الإسرائيليون تصريحاتهم بشكل متكرر التزام بلادهم بضرب الوجود الإيراني في سوريا، حيث شنّ سلاح الجو الإسرائيلي مئات الغارات العنيفة على مواقع الحرس الثوري والميليشيات الإيرانية في مناطق متفرقة من العاصمة دمشق ومحيطها والجنوب السوري.

ومنذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الانسحاب من سوريا، سارعت إسرائيل الخطا لإيجاد تفاهمات مع روسيا لمواجهة النفوذ الإيراني المرجح بالازدياد عقب قرار ترمب، كما كثّفت من غاراتها مؤخراً على المواقع الإيرانية في سوريا، وهدّدت نظام الأسد بضربه في حال لم يقطع علاقاته مع طهران.

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان