فرنسا مستعدة لتوجيه ضربة أخرى للنظام بحال استخدم الكيماوي مجدداً

تاريخ النشر: 08.05.2018 | 17:53 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلنت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي استعداد بلادها لتوجيه ضربة أخرى للنظام بحال استخدم السلاح الكيماوي مجدداً.

وقالت بالي في مقابلة مع محطة (إر تي إل) اليوم الثلاثاء "الضربة التي وجهناها لسوريا كانت تحذيراً، ونحن على استعداد لتوجيه ضربات أخرى بحال استخدم نظام بشار الأسد السلاح الكيماوي مجدداً".

وحول سؤال بعض الصحفيين عن فشل فرقاطتين فرنسيتين من أصل ثلاث بتوجيهات ضربات عسكرية لمواقع النظام، رفضت بارلي الإجابة واكتفت بالقول "إن الضربات أصابت أهدافها".

وتأتي تصريحات بالي بعد أيام من تصريحات فرانسوا ليكوانتر رئيس هيئة أركان الجيوش الفرنسية التي أكد خلالها بأن قوات بلاده ستبقى في سوريا جنباً إلى جنب مع القوات الأمريكية

وكانت فرنسا قد شاركت كلاً من بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية في القصف الصاروخي الذي استهدف مواقع النظام في الرابع عشر من شهر نيسان الماضي رداً على استخدام النظام الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين في مدينة دوما.

مقالات مقترحة
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة