غوتيريش يفكر ببيع منزله لسد عجز ميزانية الأمم المتحدة

غوتيريش يفكر ببيع منزله لسد عجز ميزانية الأمم المتحدة

الصورة
أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة (إنترنت)
05 حزيران 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أمام دبلوماسيين أنه فكر ببيع منزله في منهاتن نيويورك للمساعدة في سد عجز ميزانية الأمم المتحدة، بحسب وكالة فرانس برس.

وقال غوتيريش "أول ما فعلته لدى وصولي هو السؤال عما إذا كان بإمكاني بيع المنزل، لست بصدد المزاح إنها الحقيقة".

وأضاف غوتيريش أنه سرعان ما أدرك بأنه غير مخول ببيع المنزل الواقع وسط مانهاتن في حي ساتون الراقي، ومكون من أربع طبقات مع حديقة مطلة على نهر ايست ريف وتقدر قيمته بعشرات ملايين الدولارات، وذلك بموجب اتفاقات الأمم المتحدة مع الولايات المتحدة الحكومة المستضيفة للمنظمة الدولية.

كما دعا غوتيريش الدول الأعضاء للالتزام بتقديم حصتها المالية، وحذر من أن أموال المنظمة ربما تنفذ في شهر آب المقبل، وقد تضطر إلى الاقتراض، حيث تعاني المنظمة الأممية من عجز مقداره 1.5 مليار دولار في ميزانية عمليات حفظ السلام، وآخر مقداره 492 مليون دولار في ميزانية الأمم المتحدة العادية جراء عدم تسديد عدد من الدول الأعضاء إسهاماتها.

وتابع "الحل لا يكمن فقط في ضمان أن تقوم كل الدول الأعضاء بسداد مستحقاتها بالكامل وفي الوقت المحدد لذلك، بل يتعلق أيضا بضرورة وضع آليات معينة لمعالجة تلك المسألة".

وكان غوتيريش، وفي خطوة غير مسبوقة قد نشر العام الماضي قائمة بأسماء الدول التي لم تدفع حصصها المالية للمنظمة الدولية.

وضمت القائمة بلدانا عربية على رأسها مصر وسوريا وليبيا والصومال واليمن والأردن والسعودية ولبنان والسودان وسلطنة عمان وجزر القمر، كما ضمت بلدانا إفريقية وآسيوية، إضافة إلى الولايات المتحدة الأميركية.

شارك برأيك