غارات جديدة لـ"إسرائيل" تستهدف محيط العاصمة دمشق

تاريخ النشر: 20.01.2019 | 14:01 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:30 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت وكالة الأنباء الرسمية لـ"نظام الأسد" (سانا)، اليوم الأحد، أن دفاعات "النظام" الجوية تصدّت لـ غارات نفذتها طائرات حربية تابعة لـ"إسرائيل" في محيط العاصمة دمشق.

وقالت "سانا" - نقلاً عن مصدر عسكري -، إن "الدفاعات الجوية تصدت بكفاءة عالية لعدوان جوي إسرائيلي استهدف المنطقة الجنوبية، ومنعته من تحقيق أي من أهدافه"، دون ذكرِ مزيدٍ مِن التفاصيل.

وحسب وكالة "رويترز" للأنباء، فإن جيش الاحتلال الإسرائيلي رفض التعليق على أنباء "نظام الأسد" المذكورة، إلّا أنه أعلن إسقاط صاروخ أُطلق باتجاه الجزء الشمالي مِن الجولان المحتل، دون تحديد موقع إطلاق الصاروخ والجهة التي أطلقته.

وذكرت وسائل إعلام "نظام الأسد" قبل أسبوع، أن طائرات "إسرائيل" الحربية أطلقت صواريخ عدّة استهدفت مناطق في محيط العاصمة دمشق، أسفرت عن إصابة أحد المستودعات قرب مطار دمشق الدولي.

وقالت حينها شبكة "صوت العاصمة" (تهتم بأخبار العاصمة دمشق) على صفحتها في "فيس بوك"، إن ثلاثة انفجارات عنيفة هزّت ريف دمشق الغربي حينها، استهدفت شحنة أسلحة لـ الميليشيات الإيرانية قرب الجسر السابع القريب مِن المطار.

كذلك، كشفت صحيفة "جيروساليم بوست" الإسرائيلية، أن بارجات حربية تابعة لـ"إسرائيل" في البحر المتوسط قد تكون استهدفت مواقع استراتيجية لـ قوات "نظام الأسد" في محيط العاصمة، مضيفةً أنه "تم الادعاء بأن الهجمات استهدفت مطار المزة العسكري، ومشفى داريا العسكري (الذي حوله النظام لمستودع أسلحة تابع لـ الفرقة الرابعة)، والكتيبة 555 غربي دمشق".

وأكّد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي (بنيامين نتنياهو)، بأن "إسرائيل" شنت غارات ليلية على مخازن أسلحة إيرانية في مطار دمشق، يوم 11 مِن الشهر الجاري، مهدّدا بتوسيع رقعة الضربات الإسرائيلية على مواقع "نظام الأسد" إذا اقتضى الأمر ذلك.

يشار إلى أن "إسرائيل" تستهدف - باستمرار - مواقع عسكرية لـ قوات "نظام الأسد" وميليشيات إيران و"حزب الله" المساندة له، في محيط العاصمة دمشق وعموم الجنوب السوري، كما سبق وأن استهدفت، نهاية شهر آذار مِن العام المنصرم، موقعاً عسكرياً لـ ميليشيا "الحرس الثوري الإيراني" في ريف حماة، أسفر عن مقتل 30 عنصراً مِن النظام والميليشيا.

ويثير تمركز الميليشيات الإيرانية وميليشيا "حزب الله" اللبناني في الجنوب السوري القريب مِن (الجولان المحتل)، مخاوف "إسرائيل" التي اعتبرت أن انسحاب تلك الميليشيات - بعد تدخل روسي - مسافة (85 كم) غير كاف.

مقالات مقترحة
الإصابات بفيروس كورونا ترتفع في تركيا
14 حالة وفاة و384 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر