"عون" يطالب قوات الأمن بعدم التهاون مع "الفوضى" في لبنان

تاريخ النشر: 29.06.2021 | 17:36 دمشق

إسطنبول - وكالات

طالب الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم الثلاثاء، قوات الأمن بعدم التهاون مع "الفوضى"، في إشارة إلى الاحتجاجات التي تشهدها لبنان عقب رفع أسعار المحروقات.

جاء ذلك في كلمة لـ"عون" خلال اجتماع عقده المجلس الأعلى للدفاع في "قصر بعبدا" بالعاصمة بيروت، وشارك به رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب، وقائد الجيش العماد جوزيف عون، والمدير العام للأمن العام عباس إبراهيم، ووزراء ومسؤولون آخرون.

وقال "عون" إنّ "الغاية الأساسية من هذا الاجتماع هي البحث في الوضع الأمني، خصوصاً مع حلول فصل الصيف؛ حيث يُتوقع أن يكون الموسم السياحي واعداً مع مجيء اللبنانيين المنتشرين بالخارج".

وأضاف أنّ "التعبير عن الرأي مؤمّن للجميع ولكن لا يجوز أن يتحول إلى فوضى وأعمال شغب"، مطالباً الجهات الأمنية بـ"عدم التهاون مع ذلك، حفاظاً على سلامة المواطنين والاستقرار العام".

وجاء الاجتماع بعد رفع الحكومة اللبنانية أسعار المحروقات، في وقتٍ سابق اليوم، بعد أن وافقت الأسبوع الماضي فعلياً على خفض الدعم، في تحرّك يستهدف تخفيف نقص السيولة المالية التي تُسبّب حالة من الشلل، لكنه سيزيد الضغط على المستهلكين من الطبقات الفقيرة.

ويشهد لبنان، منذ أيام، تظاهرات متصاعدة في مناطق مختلفة من البلاد، تخللها قطع طرق عامة، وذلك تنديداً بتدهور الوضع الاقتصادي والمعيشي.

"جيش التحرير الفلسطيني" يشارك في الهجوم على درعا
بسبب معارك درعا.. الأردن يُغلق معبر "جابر" الحدودي
"بيدرسون" يدعو للتهدئة في درعا ويؤكّد عدم رغبة أهلها بالتهجير
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة
جو بايدن يقترح منح 100 دولار لكل شخص يتلقى اللقاح المضاد لكورونا
منها سوريا.. دول لم تتجاوز نسبة التطعيم فيها 1%