عالم رياضيات (سوري) ينسحب من الانتخابات في تركيا

تاريخ النشر: 07.05.2018 | 14:05 دمشق

تلفزيون سوريا

تراجع عالم الرياضيات السوري، جمال أبو الورد (الذي منحه الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" الجنسية التركية) عن ترشحه للانتخابات البرلمانية التركية المبكّرة، والمزمع عقدها في الـ 24 من شهر حزيران المقبل .

وأعلن "أبو الورد" على حسابه الشخصي في "فيس بوك"، أمس السبت، عدم ترشحه لـ الانتخابات البرلمانية التركية المبكرة، مبرّراً ذلك لـ خلفية ما تحمله تلك الانتخابات مِن حساسية في الشارع السياسي التركي.

وأوضح "أبو الورد" في منشوره، أنه كان يعتزم خوض الانتخابات البرلمانية العادية عام 2019، ووجد أنه "من الصواب ألّا يُقحم السوريين أنفسهم في هذه المعركة الديمقراطية بين الأحزاب السياسية التركية".

وتابع "أبو الورد"، أنه علِم بأن أحد السوريين تقدّم بأوراق ترشحه عن ولاية بورصة (التي يقيم فيها "أبو الورد")، لافتاً إلى أنه في هذه الحالة لا يمكن لأي عاقل أن يكون المرشح الثاني، كي لا يصبح الأمر مثاراً لـ السخرية، ويؤدي ذلك إلى ارتدادات سلبية على السوريين وعلى الأخوة الأتراك، معقّباًً "كل ترشح الآن لأي شخص لا يغدو كونه أكثر من فقاعة إعلامية".

يذكر أن رجل الأعمال السوري "محمد شيخوني (الذي غيّر اسمه لـ محمد أردوغان حين حصوله على الجنسة التركية قبل سنوات)"، والمقيم في ولاية "بورصة" غرب تركيا، قدّم أوراقه، أواخر الشهر الفائت، من أجل الترشح لـ الانتخابات البرلمانية عن "حزب العدالة والتنمية" الحاكم.

يشار إلى أن الجمعية العامة لـ البرلمان التركي أقرّت، أواخر شهر نيسان الفائت، مقترح قانون مشترك لـ حزبي "العدالة والتنمية"، و"الحركة القومية"، يهدف إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكّرة في الـ 24 مِن شهر حزيران القادم، بدلا من تشرين الثاني 2019.

 


من هو عالم الرياضيات السوري جمال أبو الورد؟

جمال أبو الورد ( 47 عاما)، عالم رياضيات ينحدر مِن محافظة إدلب، ويلقب بـ"خوارزمي التاريخ المعاصر"، اكتشف ما يزيد على 42 قانونا وقاعدة في علم الرياضيات، لم تكن موجودة من قبل.

وشارك "أبو الورد"، بتأليف العديد من المناهج الدراسية في مادة الرياضيات، كما ألّف كتاباً حول العقود في جبر الأعداد الذي أكمل من خلاله ما طرحه العالم الإسلامي "الخوارزمي"، وتبناه المعهد الأمريكي في أفريقيا والشرق الأوسط.

ومنحه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجنسية التركية عام 2015، تكريما لـ عبقريته وإنجازاته العلمية، كما كُرّم في المغرب العربي مِن قبل "مؤسسة نماء" للتنمية البشرية. وكرّمه المعهد الأمريكي للاعتماد والتدريب في أفريقيا والشرق الأوسط، بحصوله على لقب مستشار علمي، وُمنح العضوية الدائمة فيه.

وسبق أن قال "أبو الورد" في وقت سابق إن عروضاً كثيرة من دول عدّة منها فرنسا وأمريكا، كانت أمامه لـ كي يحصل على جنسيتها ويتخلى عن جنسيته السورية ولكنه رفض، وفي تركيا كرّمه الرئيس "أردوغان"، وحصل على الجنسية التركية هو وعائلته، مع احتفاظه بالجنسية السورية.
 

كلمات مفتاحية