ضحايا من مهجري الغوطة بحادث مروري غرب حماة

تاريخ النشر: 31.03.2018 | 17:03 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

قتل 5 مدنيين من مهجّري الغوطة الشرقية وأصيب آخرون إثر حادث مروري تعرضت له القافلة التي تقلهم من الغوطة الشرقية باتجاه شمال سوريا.

وبحسب ناشطين، فإنَّ شاحنة خضار اصطدمت ب 3 حافلات من القافلة، في منطقة النهر البارد غرب مدينة حماة، والتي تقع تحت سيطرة النظام.

 

 

وكانت هذه القافلة التي تُقلّ مُهجّري القطاع الأوسط قد انطلقت بعد منتصف الليلة الماضية من الغوطة الشرقية نحو الشمال السوري.

ووصلت الليلة الماضية دفعة جديدة من مهجري القطاع الأوسط في الغوطة الشرقية إلى منطقة قلعة المضيق في ريف حماة الشمالي، وتضم قرابة 3337 شخصاً، تقلهم 66 حافلة.

وذكرت وزارة الدفاع الروسية اليوم السبت، أن "مركز المصالحة الروسي" قرر تمديد عمل الهدنة الإنسانية في الغوطة الشرقية "لخروج ما تبقى من مقاتلي فيلق الرحمن إلى منطقة خفض التصعيد في إدلب"، وأضافت الوزارة أنّ "مركز المصالحة يجري مفاوضات مع جيش الإسلام لخروجهم مع عائلاتهم".

وشهدت مناطق متفرقة من حلب وإدلب البارحة مظاهرات رحّبت بأهالي الغوطة الشرقية، فيما نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي العديد من الصور التي توضح تقديم العديد من المحالّ التجارية في إدلب وحلب المواد الموجودة لديها مجاناً لأهالي الغوطة.

وتعرضت الغوطة الشرقية خلال الأشهر الماضية لحملة شرسة من قبل قوات النظام والطائرات الروسية والمليشيات، أسفرت عن آلاف الضحايا من المدنيين وتهجير عشرات الآلاف من حرستا ومدن وبلدات القطاع الأوسط.

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا