ضحايا معظمهم أطفال بقصفٍ لـ"النظام" على مدينة أريحا

تاريخ النشر: 24.07.2019 | 15:07 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قتل وجرح عدد مِن المدنيين (جلّهم أطفال)، اليوم الأربعاء، بقصفٍ جوي لـ قوات "نظام الأسد" على مدينة أريحا في ريف إدلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا، إن طائرات حربية تابعة لـ قوات النظام شنّت غارات بالصواريخ على مدينة أريحا، وتسبّبت بمقتل ثلاثة مدنيين (طفلين وامرأة) وجرح أربعة آخرين (بينهم طفل).

وأضاف ناشطون، أنه بعد القصف بفترة قصيرة، نفّذت طائرة حربية أخرى تابعة لـ"النظام"، غارة بالصواريخ على مدينة أريحا أيضاً، أدّت إلى مقتل طفل وجرح تسعة أطفال وثلاث نساء.

وتوجّهت فرق الدفاع المدني - حسب المراسل - إلى مواقع القصف وعمِلت على انتشال جثث الضحايا وإخراج المصابين مِن تحت أنقاض المنازل وإسعافهم إلى نقاط طبية قريبة في المدينة.

كذلك، شنّت طائرات "النظام" الحربية" غارات بالصواريخ على مدينة معرة النعمان، ما أدّى إلى إصابة امرأة مسنّة وطفل (أربع سنوات) بحالة اختناق نتيجة الغبار الناتج عن القصف.

وارتكبت طائرات حربية روسيّة، يوم الإثنين الفائت، مجزرة في مدينة معرة النعمان، راح ضحيتها عشرات المدنيين (بينهم متطوع في الدفاع المدني)، وأكثر من 80 جريحاً جلّهم أطفال ونساء، إضافةً إلى مجزرة مماثلة في مدينة سراقب شرق إدلب.

يأتي ذلك، في ظل حملة عسكرية شرسة تشنّها قوات النظام - بدعم روسي - منذ أواخر شهر نيسان الفائت، على محافظة إدلب وريفي حماة الشمالي والغربي وريف اللاذقية الشمالي، أدّت إلى وقوع مئات الضحايا مِن المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف، فضلاً عن دمارٍ واسع طال الأحياء السكنيّة والبنى التحتية والمنشآت الخدمية.