ضحايا بينهم طفلان "توءم" بقصفٍ لـ نظام الأسد على إدلب

تاريخ النشر: 22.06.2019 | 12:06 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قضى عدد مِن المدنيين (بينهم طفلان توءم) وجرح آخرون بينهم طفل، اليوم السبت، بقصفٍ جوي "كثيف" لـ قوات "نظام الأسد" على مناطق متفرقة مِن ريف إدلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا، إن طفلين اثنين "توءم" قتلا وجرح ستة مدنيين آخرين (بينهم طفل)، بغارات شنتها طائرات النظام الحربية على أطراف مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي.

وأضاف المراسل، أن غارات مماثلة شنتها طائرات النظام الحربية على بلدة كنصفرة في جبل الزاوية جنوب إدلب، أدّت إلى مقتل مدني وجرح آخرين، نقلوا إلى نقاط طبية قريبة.

كذلك، شنّت طائرات النظام الحربية غارات بالصواريخ على مدينة معرة مصرين شمال إدلب، وبلدات وقرى (إحسم، وخان السبل، وبليون، النقير) في الريف الجنوبي، تزامناً مع إلقاء مروحيات النظام براميل متفجرة على بلدة كفرسجنة القريبة.

وسبق أن قضى عشرة مدنيين (بينهم أطفال) وجرح آخرون، يوم الخميس الفائت، بغارات شنتها طائرات النظام الحربية على بلدات (حيش، والمسطومة، والبارة) في جبل الزاوية جنوب إدلب.

يشار إلى أن قوات النظام - بدعم روسي - تشنُّ حملة عسكرية شرسة، منذ أواخر شهر نيسان الماضي، على محافظة إدلب وريفي حماة الشمالي والغربي وريف اللاذقية الشمالي، تستخدم خلالها مختلف أنواع الأسلحة بما فيها "المحرّمة دولياً"، أدّت إلى وقوع مئات الضحايا مِن المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف، فضلاً عن دمارٍ واسع طال الأحياء السكنيّة والبنى التحتية والمنشآت الخدمية.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا