شركة "سيرونيكس" تتحوّل من تصنيع التلفاز إلى منظّمات الكهرباء

تاريخ النشر: 20.09.2020 | 15:32 دمشق

آخر تحديث: 27.09.2020 | 11:32 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أعلن المدير العام لـ "الشركة العربية السورية للصناعات الإلكترونية/ سيرونيكس"، لؤي الميداني، عن تحويل خطوط صناعة التلفاز الذي كان يمثّل عمل الشركة الرئيسي، إلى تصنيع المنظمات الكهربائية وطرحها في الأسواق.

وقال الميداني إن الشركة أنهت المرحلة التجريبية لصنع المنظمات الكهربائية "بعد تعذر توريد قطع تصنيع الشاشات التلفزيونية" بسبب ما وصفه بـ "الحصار الاقتصادي والإجراءات القسرية".

 

3d7ea9bc3a4d7004e1b39681fa7a6b90e6b01686b056432b113984e2acbf49e1.jpg.jpg
تلفزيون سيرونيكس- إنترنت

 

 وأوضح مدير الشركة في تصريح لوكالة إعلام النظام "سانا"، أن المنظِّمات التي سيتم طرحها في السوق ستكون "بأسعار منافسة".

وكشف أن "سيرونيكس" تقوم حالياً بتصنيع نموذجين من المنظمات الأول أوتوماتيك باستطاعة 10 كيلو واط بأربع مراحل، والنموذج الثاني نصف آلي باستطاعة 10 كيلو واط بسبع مراحل.

وأشار الميداني إلى أن سعر المنظم الأوتوماتيك هو 420 ألف ليرة ونصف الأوتوماتيك 387 ألف ليرة، و"هي أسعار تنافسية وأدنى من أسعار مثيلاتها في السوق المحلية بنحو 10 بالمئة" بحسب قوله.

يذكر أن "سيرونكس" قد أُسست عام 1960، وتتبع للمؤسسة العامة للصناعات الهندسية، وكانت تختص بتصنيع أجهزة التلفاز الذي يحمل اسم الشركة ذاته، وذلك عبر تجميع القطع الإلكترونية المستوردة من دول عديدة، آسيوية وأوروبية.

وبسبب سياسة منع الاستيراد ومكافحة التهريب التي انتهجها حافظ الأسد في مرحلة ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي، أُجبر غالبية السوريين على شراء أجهزة التلفاز من شركة "سيرونيكس" حصرياً، والتي تحوّلت الآن إلى تصنيع المنظّمات ومحوّلات الكهرباء في ظل الانقطاع شبه المستمر للتيار الكهربائي في مناطق سيطرة النظام.

كلمات مفتاحية