شابان عربيان يهينان "أتاتورك" والاتهامات توجه للسوريين (فيديو)

تاريخ النشر: 07.04.2019 | 13:04 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع مقطع مصور يظهر فيه شابان عربيان يُعتقد أنهما في مدينة إسطنبول، يوجهان الشتائم لتمثال مؤسس الجمهورية التركية "مصطفى كمال أتاتورك" ما أثار غضب الأتراك.

واتهم عدد من ناشطي وسائل التواصل الاجتماعي اللاجئين السوريين مع انتشار المقطع، بينما أكد آخرون لديهم اطلاع على لهجات الشعوب العربية، أن الشابين من مصر.

ويظهر المقطع أحد الشابين وهو واقف قرب تمثال "أتاتورك" ويصفعه مع توجيه ألفاظ غير لائقة، والآخر الذي كان يصوّر تلك اللحظات شاركه في الإهانة وتوجيه الشتائم بطريقة ساخرة.

ومع انتشار المقطع على نطاق واسع، طالب الناشطون الأتراك السلطات المعنية بالقبض على هذين الشخصين وترحيلِهما خارج البلاد بتهمة انتهاك القوانين وإهانة أهم رموز الجمهورية التركية.

وتستغل المعارضة التركية مثل هذه الحوادث كأوراق ضغط على الحكومة التركية، ولمهاجمة حزب العدالة والتنمية الحاكم بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان، بسبب استقبال البلاد لـ لاجئين سوريين.

وشهدت الانتخابات المحلية الأخيرة تصعيداً كبيراً ضد اللاجئين السوريين، واستخدم بعض قادة الأحزاب التركية ورقة السوريين لكسب أصوات الأتراك الناقمين على وجود السوريين في البلاد.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
الإصابات بفيروس كورونا ترتفع في تركيا
14 حالة وفاة و384 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر