درار: لا يوجد اتفاق بين "قسد" والدول العربية بعد

تاريخ النشر: 06.06.2018 | 22:06 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أفاد رياض درار الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية بأن الولايات المتحدة تدرس إمكانية توسيع التحالف الدولي عبر قوات عربية، مؤكداً في الوقت ذاته زيارة ممثلي دول عربية لشمال سوريا دون أن يحصل أي اتفاق.

وقال درار في مقابلة مع موقع باسنيوز المقرب من حكومة إقليم شمال العراق بأن ممثلين عن دول عربية زاروا شمال سوريا لكن لم يحص أي اتفاق بعد ولا نتائج نهائية حتى الأن، وأكد بأن الولايات المتحدة تدرس إمكانية توسيع التحالف الدولي عبر قوات عربية لكن الموضوع لم يتم إنجازه حتى الآن.

وكانت وكالة الأناضول التركية قد أكدت قيام ثلاثة مستشارين عسكريين سعوديين بزيارة القاعدة الأمريكية في "خراب عشق" جنوب مدينة عين العرب (كوباني) قبل عشرة أيام، والتقوا مسؤولين في قوات سوريا الديمقراطية

وفيما يخص الاتفاق التركي – الأمريكي حيال مدينة منبج اعتبر درار بأن تركيا تبالغ حيال نتائج الاتفاق، وذلك لضرورات انتخابية داخلية، مشدداً على أن الأتراك سيتواجدون في مناطق ونقاط مراقبة على حدود منبج ولن يكون لهم أي تأثير داخل المدينة، وأكد على أن منبج ستدار من قبل مجلس منبج العسكري الذي سيتولى مهام الأمن فيها.

وبخصوص انسحاب قوات سوريا الديمقراطية من المدينة قال درار "كان هناك فقط مستشارون يساعدون مجلس منبج العسكري في التدريب والمسائل التقنية وهم أعلنوا عن خروجهم لتبقى منبج محمية من التهديدات التركية".

أما بخصوص المفاوضات مع النظام أكد درار بأنه يمكنهم الدخول بمفاوضات مع النظام، معتبراً المفاوضات الحل الوحيد الذي يمكن من خلاله أن تنجز المسائل العالقة في سوريا، لكن بسبب الفيتو الروسي تم استبعادهم من المشاركة في مفاوضات جنيف وأستانا.

مقالات مقترحة
أين تنتشر السلالة المتحورة الهندية من كورونا في المنطقة العربية؟
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة
أكثر من 4600 شخص يتلقون لقاح "كورونا" شمال غربي سوريا