دخول صهاريج محمّلة بمادتي البنزين والمازوت إلى مناطق سيطرة قسد

تاريخ النشر: 14.12.2020 | 13:50 دمشق

الرقة - خاص

دخلت صباح اليوم الإثنين عشرات الصهاريج المحملة بمادتي البنزين والمازوت إلى مناطق سيطرة، "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، قادمة من مصفاة حمص.

وقالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا إن 30 صهريجا محملا بمادتي المازوت والبنزين المكرر، وصلت إلى مناطق سيطرة "قسد" في محافظة الرقة عبر معبر الهورة بين الطرفين.

وأضافت المصادر أن حكومة النظام عقدت اتفاقية سابقة بينها وبين "قسد" لنقل النفط الخام إلى مناطق الأولى مقابل تزويد مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية" في كلٍ من الحسكة والرقة وعين العرب (كوباني) بالمحروقات المكررة.

وأشارت المصادر إلى أن عملية دخول المحروقات المكررة من مناطق سيطرة النظام إلى مناطق "قسد" تتكرر كل 15 يوماً مرة، وتتسـلم "الإدارة الذاتية" ما يقارب 50 إلى 60 صهريجا شهرياً، وتفرّغ حمولتها في محطات مخصصة لآليات المؤسسات العسكرية التابعة لـ "قسد".

وسبق أن طالبت الولايات المتحدة الأميركية "الإدارة الذاتية" بوقف تصدير النفط من حقول رميلان وجبسة في الحسكة وحقول دير الزور إلى نظام الأسد.

اقرأ أيضا: "الإدارة الذاتية" تعمل على زيادة إنتاج حقول النفط في رميلان

اقرأ أيضا: مليون برميل نفط إيراني في مصفاة بانياس

وكان لقاء قد جرى الشهر الماضي بين وفد من القوات الأميركية ومسؤولين من الإدارة الذاتية في حقل رميلان النفطي شرقي الحسكة طالبت فيه أميركا مسؤولي ملف النفط في الإدارة الذاتية بوقف التصدير إلى مناطق سيطرة نظام الأسد لزيادة الضغط الاقتصادي على الأخير ضمن سلسلة عقوبات قيصر.

 
مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا